بيروت - لبنان 2020/07/12 م الموافق 1441/11/21 هـ

باسيل: لم يستشرنا أحد حول ما يسمى خطة سلام ولا معلومات رسمية لدينا حولها لكن ما نسمعه غير مشجع وحل الدولتين والقرارات الدولية هما طريق الحل

حجم الخط

باسيل: لم يستشرنا أحد حول ما يسمى خطة سلام ولا معلومات رسمية لدينا حولها لكن ما نسمعه غير مشجع وحل الدولتين والقرارات الدولية هما طريق الحل


أخبار ذات صلة

الضغوطات على اقتصاد لبنان.. مؤشرات الحرمان و..العصيان
من يعاقب العاصمة كهربائياً؟
هل تراجعت الضغوط الخارجية على لبنان وانفتح باب الدعم؟