بيروت - لبنان 2019/11/15 م الموافق 1441/03/17 هـ

مهرجانات الصيف تتحوّل إلى مواسم الفرح في كل المناطق

من مهرجانات أعياد بيروت
حجم الخط

على الرغم من الوهن والإحباط الذي ضرب غالبية القطاعات الإقتصادية منذ بداية العام 2019 وحده القطاع السياحي تمكن من كسر حلقة الركود وسجّل أرقاماً إيجابية وإن كانت دون مستوى الطموحات. 

ووفق الارقام الرسمية سجّل عدد السياح الخليجيين ارتفاعاً بنسبة 70% خلال النصف الأول من العام 2019، لاسيما في ظل رفع الحظر السعودي والإماراتي عن سفر مواطنيهم الى لبنان، ما أدّى إلى نمو في قيمة المشتريات المعفاة من الضريبة بنسبة 12% خلال تلك الفترة. 

وتظهر أرقام وزارة السياحة أن عدد السيّاح ارتفع بنسبة 8.3% في النصف الأول من العام، مقابل زيادة بنسبة 3.3% في النصف الأول من العام 2018. وبلغ عدد السيّاح 923.820 سائحاً في النصف الأول من العام 2019 مقابل 853.087 سائحاً في الفترة ذاتها من العام 2018. وقد شكّل السيّاح القادمون من البلدان العربية والأوروبية القسم الأكبر من المجموع، أي ما يعادل 35.8% (330928 سائحاً) و32.2% (297112 سائحاً) على التوالي.

وقد شكّلت المهرجانات الدولية والمناطقية عامل جذب رئيسي للسائح الأجنبي وكذلك للبنانيين من مغتربين أو مقيمين، وتجلّى التنوع الثقافي الفني بسلسلة مهرجانات توزعت جغرافياً من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب مروراً بالعاصمة بيروت حيث توّجت عروس المهرجانات.

فمن أعياد بيروت الى مهرجانات بعلبك الدولية ومن مهرجانات إهدن الدولية «إهدنيات»، ومهرجانات صيدا، و»مهرجانات جونيه الدولية» الى مهرجانات بيت الدين الدولية ومهرجانات الأرز الدولية مروراً بعشرات المهرجانات والبرامج في المناطق، جمعت كافة المهرجانات أعمالاً فنية وثقافية راقية تنوعت بين الصاخبة والرومانسية والوطنية وغيرها... كل ذلك جعل من صيف 2019 صيفاً ناشطاً سياحياً أعاد الأمل الى جميع اللبنانيين باستعادة البلد نشاطه الإقتصادي بعد سنوات من القحط والتدهور والتعطيل، على أمل أن تسجل المواسم السياحية المقبلة استمراراً للنهوض الذي افتتحه صيف العام 2019.



.. ومن مهرجانات طرابلس


.. ومن مهرجانات بيبلوس


.. ومن مهرجانات بيت الدين


.. ومن مهرجانات جونيه


.. ومن مهرجانات الأرز

.. ومن مهرجانات صيدا




أخبار ذات صلة

جريدة اللواء 15-11-2019
زوجة الشهيد علاء أبوفخر تنتحب أمام جثمانه في الشويفات أمس
لحظة التسوية الميِّتة: الإتفاق على ترشيح الصفدي وإنهاء الحَراك بالقوّة
15-11-2019