بيروت - لبنان 2020/09/23 م الموافق 1442/02/05 هـ

القراران 1559 و1701 بين سامي الجميل وكوبيتش... ماذا في التفاصيل؟

حجم الخط

بحث رئيس حزب الكتائب اللبنانية النائب سامي الجميل في بيت الكتائب المركزي في الصيفي مع المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيتش، في آخر التطورات على الساحة اللبنانية.

حضر الاجتماع الوزير السابق الآن حكيم ومنسق العلاقات الخارجية في الحزب مروان عبدالله، وتناول الوضع الاقتصادي في البلاد، وكان تأكيد على ضرورة ان تباشر الحكومة في تنفيذ الاصلاحات المطلوبة منها على اكثر من صعيد، فتحصن موقف لبنان في المفاوضات الدائرة مع صندوق النقد الدولي في هذه المرحلة الحرجة.

كما تناول المجتمعون اهمية "امتثال لبنان الى القرارات الدولية لاسيما 1559 و1701 وضبط حدوده البحرية والبرية لما لها من اهمية على الصعيدين الأمني والاقتصادي، واستعادته الى كنف المجتمع الدولي وابعاده عن محاولات جره الى محاور ستزيد من عزلته في وقت هو احوج ما يكون الى الرعاية من قبل الدول الصديقة".

وكان تأكيد من قبل رئيس الكتائب على ضرورة ان "يشهد لبنان تغييرا شاملا في السلطة، وذلك عبر انتخابات نيابية مبكرة تعيد انبثاق الحياة السياسية".


أخبار ذات صلة

السفير الجزائري ركايبي مستقبلاً الوفد الفلسطيني برئاسة السفير دبور
ركايبي: فلسطين قضية مركزية للعرب والمسلمين
لبنان بعد التطبيع
مصادر قصر بعبدا تؤكد أنه طرح المدخل لحل الإشكالية الحكومية