بيروت - لبنان 2020/10/25 م الموافق 1442/03/08 هـ

انتفاضة قاربت الشهر والمحتجون مستمرون

حجم الخط

تدخل الاعتصامات الاحتجاجية والتي ينفذها الثوار في ساحة النور بطرابلس يومها الثلاثون، والثوار لا يزالون بنفس الزخم يهتفون ضد رموز السلطة ويطالبون برحيلهم جميعا، لكن في المقابل هم يظهرون عدم اهتمام لحراك الشعب.
 ويبدو ذلك واضحا من خلال التعاطي السياسي والتأخير الحاصل على صعيد تشكيل حكومة انتقالية، وإزاء هذا الواقع فان المحتجون يعمدون يوميا على اقفال الدواىر الرسمية والخاصة في طرابلس ومنها مالية طرابلس ومصلحة المياه وشركة قاديشا في منطقة الميناء، كنا وينفذون وقفات احتجاجية أمام شركة قاديشا في منطقة البحصاص، واليوم توجه المحتجون نحو المدارس الخاصة والتي دعت طلابها للعودة الى المدارس، فقاموا بإطلاق الهتافات المنددة بالسلطة وطالبوا ادارات المدارس بإخراج الطلاب والالتزام بالإضراب العام والذي ينفذه المحتجون على كافة الأراضي اللبنانية، تجدر الإشارة الى ان بعض المدارس استجابت والبعض الآخر اقفل أبوابه كوّن المدرسة مسؤولة عن طلابها ولا يمكن اخراجهم للشارع.





أخبار ذات صلة

مستشار الأمن القومي الأمريكي: أذربيجان رفضت مقترحا أمريكيا لوقف إطلاق [...]
نتنياهو يعلن إرسال ما قيمته خمسة ملايين دولار من القمح [...]
مستشفى الحريري: 31 حالة حرجة ووفاة شخص