بيروت - لبنان 2020/04/06 م الموافق 1441/08/12 هـ

روجيه اده :المطلوب صدمة ايجابية

حجم الخط

اعتبر رئيس حزب السلام الللبناني المحامي روجيه اده أنه في الإتحادية الحل. وأشار أن الولايات المتحدة الاميركية تقارب حرب الكورونا إتحادياً، موحدة!

ونوّه بتصويت مجلس الشيوخ بالإجماع على ٢ ترليون دولار، لتامين راحة المواطنين، والإقتصاد، وموظفيه؛ ولتأمين الدعم للولايات، والمناطق، التي يعجز قطاعها الصحي، عن التعاطي مع تسونامي المصابين!

ذلك انه بالرغم من حدّة الإنقسام السياسي، في عام٢٠٢٠ الإنتخابي!

فقد ظهر ان رئيس الدولة الفدرالية، وحكام الولايات، يتعاونون وكأنهم فريق عمل متكامل، وكذلك الجيش، والحرس الوطني، وشتى قوى الأمن، والمنطومة القناعية، وشبكات التوزيع؛ والطواقم الطبية، التي هي في الصف الأول، تخاطر وتمارس البطولات، تماماً، على غرار أبطال الحروب جميعاً.

وبالتالي نرى إن الفعالية الفدرالية، تعزز رؤيتنا الإتحادية لتحقيق لبنان سويسرا الشرق ، لبنان إتحادي لامركزي ولاطائفي

وفي الشأن الاقتصادي رأى اده أن المافيوقراطية تحكم لبنان بحجة الوفاق الطائفي. وما نراه من ممارسات ليس وفاق وطني ولا وفاق ديمقراطي، لذا نسميه، المافيوقراطية.

وأضاف نتوقع من حكومة المافيوقراطية على الأقل: الحفاظ على النظام الاقتصادي الحر وحرياته جميعاً. لذلك ننوّه بموقف الثنائي الشيعي الرافض لما يُسمى، الكابيتال كونترول.

واعتبر اده ان الحل الذي لا بديل عنه يتركز على عدة امور:

أ- إعادة رسملة المصارف١٠٠٪؜ من أموال أصحابها وكبار مسؤوليها.

ب- تخفيض الفوائد الى الصفر للجميع، والى ٢ تحت الصفر ع خمس سنوات، على الأقل لضمان استمرارية المؤسسات!

ج- حصر الضرائب التصاعدية بالذكاة ٢،٥٪؜ على الدخل، كحد أقصى!

إلغاء الضرائب الأخرى جميعاً، لا سيما ضريبة الموت(على الارث)، التي تطبق استنسابياً، وكلها فساد،

ولا مسوغ عادل لها.

وختم هكذا نُحدث الصدمة الإيجابية، التي تعيد الجازبية الى لبنان الحريات الاقتصادية، التي تبدأ بقدسية الملكية الخاصة، وحرية تداول النقد، نقلاً، صرفاً وتصرّفاً!




أخبار ذات صلة

التحقق من الأمن الغذائي في زمن فيروس "كورونا" المستجد
الحكومات الثلاث في سوريا في مواجهة فيروس "كورونا"
833 وفاة بكوفيد-19 في فرنسا في 24 ساعة والحصيلة الإجمالية [...]