بيروت - لبنان 2020/02/27 م الموافق 1441/07/03 هـ

سجال بين بري والجسر حول «دستورية الجلسة».. ودياب يرد

حجم الخط

مع بداية انعقاد الجلسة المخصصة لدراسة وإقرار الموازنة، حصل سجال بين رئيس مجلس النواب وعضو كتلة المستقبل النائب سمير الجسر، اثر موقف رئيس الحكومة حسان دياب الذي أوضح أن الحكومة لا يحق لها استرداد الموازنة وهي لن تعرقل موازنة أعدتها حكومة سابقة وستترك الامر للمجلس النيابي.

وتعليقا على كلام دياب، قال الجسر أن الجلسة غير دستوريّة، معتبرا أن "من باب الضرورة يُمكن لرئيس الحكومة استرداد الموازنة وتبنيها أو إدخال تعديلات والمشكلة الأساسية هي هل يتبنى دياب هذه الموازنة أو لا يتبناها؟

ليرد بري، مستندا الى "العرف الذي يقول ان تصريف الاعمال ينتقل من الحكومة المستقيلة إلى الحكومة المشكلة لحين نيلها الثقة، لافتا الى ان الظرف استثنائي وأكثر من ضروري، وأمام الحكومة 3 أو 4 أشهر لتثبت أنها ستقوم بشيء جديد لتأخذ ثقة الشعب.

كلام بري لاقى رفضا من الجسر، الذي شدد على أن "العرف لا يغير النصوص الدستورية ولا مكان للأعراف في الدساتير".

بدورها، علّقت النائبة بهية الحريري، طالبة من دياب جواب واضحا حول تبنيه للموازنة أم لا. ليرد الاخير: "لو كان موقفنا عدم التبني لما كنّا لنحضر".


أخبار ذات صلة

جريدة اللواء 27-2-2020
من الإعتصام أمام وزارة الصحة (تصوير: طلال سلمان)
تهديد أميركي بمحاسبة المسؤولين و إخراج نصرالله من النظام المالي
27-2-2020