بيروت - لبنان 2020/10/20 م الموافق 1442/03/03 هـ

كير الدولية CARE International تَدعمُ في طرابلس

النساء والمراهقات والمزارعين وأصحاب المشاريع الصغيرة

حجم الخط

كير الدولية، الحاضرة في لبنان منذ العام 2013، نظّمت اليوم رحلة ميدانية إلى طرابلس لعرض مشاريعها على الصحافة. وفي جعبة المنظمة غير الحكومية الدولية عدد كبير من المشاريع في مختلف أنحاء لبنان، وذلك كجزء من خطة الاستجابة للأزمة السورية التي تساعد، على أساسها، اللاجئين والمجتمعات المُضيفة على حد سواء.
في طرابلس، انطلق اليوم الصحافي بزيارة مكتب منظمة كير الدولية، حيث التقى الصحافيون فريق عمل المنظمة غير الحكومية الدولية ومديرها في لبنان بوجار هوشا.
وقد صرّح السيد هوشا أن "منظمة كير الدولية، الموجودة في أنحاء كثيرة من لبنان، ستنشئ مشاريع في البلاد على مدى السنوات الخمس المقبلة لدعم المجتمعات اللبنانية للنهوض بحقوق المرأة، ومكافحة الفقر وحماية البيئة". وأضاف: "نعم، سنعمل مع اللاجئين الذين يستضيفهم اللبنانيون والحكومة اللبنانية برحابة، لكن هدفنا الأساسي هو دعم المجتمعات اللبنانية".
ثم ألقت ممثلة عن بلدية طرابلس الضوء على التعاون بين السلطات المحلية والمنظمات غير الحكومية الدولية بما في ذلك منظمة كير الدولية التي شكّلت لجاناً من السكان الذين ينتمون إلى أحياء مختلفة في عاصمة لبنان الشمالي من أجل التواصل بشكل أفضل مع البلدية.
ومن ثم عُقد اجتماع مع المستفيدين ومسؤولي البرامج الذين يعملون في مشاريع تتعلق بحماية النساء والمراهقات ومنع العنف ضدهن، وهذه المشاريع بتمويل من الاتحاد الأوروبي - ماداد، وهيئة الأمم المتحدة للمرأة ومؤسسة فورد.
تقدم هذه البرامج الدعم إلى النساء والمراهقات الأكثر تهميشاً وذلك من خلال جلسات التوعية والدعم النفسي والاجتماعي والتوجيه نحو الخدمات المتخصصة وأنشطة بناء المهارات مثل الإسعافات الأولية والتدريب على الدفاع عن النفس. تعمل منظمة كير الدولية، من خلال مراكز التنمية الاجتماعية ،من أجل ربط المجتمعات الضعيفة بالخدمات المتاحة.
وكانت المحطة الثالثة في غرفة طرابلس للتجارة والصناعة شريكة "كير الدولية" في برنامج "أفضال"، الذي أُنشئ بفضل صندوق برنامج الغذاء العالمي (WFP) ووزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية.وقد طال هذا المشروع أكثر من 1600 شخص في جميع أنحاء لبنان وسمح هذا البرنامج الذي يدعم الزراعة والأغذية الزراعية لمئات الأشخاص بتحسين معارفهم، خصوصاً في تربية النحل وتجهيز الأغذية والتسويق. كما قُدمت معدات عمل لمئات المشاركين.
بعد ذلك تعرّف الصحافيون على نادي طرابلس (Tripoli Entrepreneurs Club -TEC) للمبادرات ، وهي منظمة غير حكومية محلية أصبحت حاضنة (incubator)مع مساحة خاصة بها بفضل دعم منظمة كير الدولية في إطار برنامج "نواة" الذي يوفر التدريب المهني ويشجع على إنشاء المشاريع الصغيرة والمتوسطة. وتمّ الاجتماع أيضا مع شريكين محليين آخرين من المنظمات غير الحكومية: رواد التنمية و Shift ، بالإضافة إلى المستفيدين الذين أتموا بنجاح الاندماج المهني بعد التدريب الذي خضعوا له.
وكانت المحطة الأخيرة مع جولة في حي المولوية، حيث قامت كير الدولية بإصلاح الأماكن العامة، مع إضاءة وترميم درج يربط هذه المنطقة الفقيرة من المدينة بأماكن أخرى في طرابلس. يغطي المشروع،
الذي تم تنفيذه أيضاً في باب التبانة والبداوي، ترميم مئات المنازل، ويوفر منع النش والمطابخ


أخبار ذات صلة

حل جماعة الشيخ أحمد ياسين ..ماكرون يتوعد "الإسلام المتطرف"
اللواء ابراهيم في صحة جيدة
أمين عام مجلس التعاون: إيران تسببت بانتشار العنف بالعراق وسوريا [...]