بيروت - لبنان 2020/10/20 م الموافق 1442/03/03 هـ

"لبنان في قلب طرابلس"..تجمع في ساحة النور شعارات وأعلام

حجم الخط

تستمر التحركات المطلبية في ساحة النور، وتحت شعار لبنان في قلب طرابلس ورغم كل الظروف ورفضا للاعتقالات التعسفية وضد الاعتداءات والطائفية احتضنت الساحة المحتجون من كافة المناطق اللبنانية وبخاصة من بيروت وبعلبك والبقاع وصيدا وصور وعين المريسة والطريق الجديدة تأكيدا على استمرار تحركات الشارع ، حيث نظمت وقفة وسط الساحة رفعت خلالها الشعارات والاعلام اللبنانية.

أهل كيندة

ومن عكار شارك أهل الموقوفة كيندة الخطيب وأصدقائها في الوقفة حيث رفعوا اليافطات والتي كتب عليها" كرامة كيندة من كرامة أهل عكار" و "كيندة وطنية وليست عميلة" ، شقيقة كيندة مريم أكدت لجريدة "اللواء": " لنا ملء الثقة بالقضاء اللبناني واعتبرت ان عكار لا يمكن ان تكون عميلة وهي خزان الجيش اللبناني ".

وتابعت "نحن نقف اليوم وقفة تضامنية مع كل المعتقلين من الثورة الذين يطالبون بالحق ببناء وطن بالانماء والاعمار ونأمل ان ينصف القضاء شقيقتي كيندا التي لم يتخطى عملها بعض المنشورات ضد فئة معينة واعيد التأكيد على اننا شعب يؤمن بالقضاء الذي سينصفها وردا على سؤال اكدت ان الاتصال مع شقيقتها مقطوع منذ توقيفها ".

خلال الوقفة كانت كلمات للثوار من كل المناطق اللبنانية الجميع أكد على أنه في اتحاد الثوار خلاصهم من السلطة الفاسدة.

ثوار من كل لبنان

بشار الاسطا والذي يزور طرابلس مع عدد من الناشطين من بيروت قال :"نحن هنا لنؤكد اننا شعب واحد متضامنون مع بعضنا وان ما من حدود بين المناطق وكلنا واحد ضد الفساد وضد "الحرامية" الذين يسرقوننا منذ ثلاثين سنة ،كلنا يد واحدة ضد الظالمين الذين يتهمون الثوار بالعمالة لأنهم ضعفاء وجبناء .وايضا نحن اليوم نرد لاخواتنا في طرابلس دعمهم وومشاركتهم معنا في بيروت" .

هدية حلبي الناشطة من بيروت قالت ايضا "هناك اليوم عدة رسائل نريد توجيهها نريد السيادة للبنان ،نريد استقلاله الحقيقي ونطالب بالذين اعتقلوا بشكل تعسفي في حين لم نرى اي اعتقال للذين اجتاحوا بيروت وكسروا واحرقوا المحلات ".

الناشطة يسرا التنير مومنة من عين المريسة في بيروت قالت:"هذه ليست المرة الاولى التي نشارك فيها من ساحة النور وهذه المرة اتينا لرفع الصوت ضد الاعتقالات التي تحصل تعسفيا مع كل اخواننا وأخواتنا الثوار الأحرار الشرفاء، هم يريدون الحاق التهم بهم بأي طريقة بغية كسرهم وتوقيفهم، طبعاً لن نسمح بهذا الشيء انطلاقاً من أنه سيتم توقيفهم اليوم ونحن غداً، وهذا ما لم نقبل به أبداً، كل صوت حر سيبقى في ساحة الشهداء وفي البقاع وطرابلس وكل مكان، سنبقى موحدين لأن وحدتنا فيها خلاصنا".

وتابعت:" من كل المناطق أتينا لنتضامن مع طرابلس ومع ابنة عكار كينده الخطيب".

الثائر نبيه طبارة من بيروت قال:" مشاركتنا تأتي من باب التأكيد على تلاحمنا الوطني، الثورة تجمع الجميع، ابن بيروت يتضامن مع ابن الشمال الذي تعرض للاعتقال وغداً دور ابن بيروت لذا علينا الاتحاد لنبقى معاً في وجه السلطة الفاسدة علينا الابتعاد عن الطائفية والمذهبية لننطلق في عملية توحيد المواطن اللبناني، ومن هنا أتوجه لوزير الداخلية والذي اقسم بشرفه العسكري على حماية الوطن والمواطن أن يأخذ دوره ويفي بالقسم الذي أقسمه، كما نتوجه الى رئيس الجمهورية والذي كان عسكرياً وأقسم قسمه أن يتحمل قسمه ويفي به".

ورداً على سؤال قال:" الثورة لم تتوقف ولم تنطفئ ولكن الثورة تمر بمراحل لا بد أن تعود كما كانت شرط التشبيك بين كافة القطاعات والمناطق هو المطلوب كما التنسيق اذا أردنا للثورة أن تعود وعلينا ايجاد قيادة موحدة وظيفتها جمع كل الثوار".

غسان غندور من بيروت قال:" نحن متضامنون من أجل لبنان الواحد، في تضامننا خلاصنا ووصولنا الى مبتغانا وهذا لن يكون قبل توحدنا تحت لواء قوة واحدة، دعوتنا لجميع الثوار التضامن في سبيل تحقيق أهدافنا والتي سنصل اليها عاجلاً أم آجلاً".


أخبار ذات صلة

وزير الرياضة الايطالي يتهم رونالدو بانه يرى نفسه اعلى من [...]
اسبوعان مرهقان لإسبانيا.. 152 ألف إصابة جديدة بكورونا
بعدما تراجعت الى ما دون الألف.. إصابات كورونا تعود للإرتفاع