بيروت - لبنان 2020/10/22 م الموافق 1442/03/05 هـ

يوم فني في «عروس الثورة».. المشاركون توافدوا من كل المناطق (صور)

حجم الخط

استقبلت ساحة النور اليوم حدث "يوم فني ثوري" استكمالا ليوم الإبداع اللبناني والذي انطلق من ساحة الشهداء ، حيث استقبلت ساحة النور مجموعة كبيرة من الفنانين من كل المناطق اللبنانية في تظاهرة فنية تسعى للتأكيد على استمرار ثورة الشعب وتفاعلها .

الملفت كان عمل الفنان غياث الروبي والذي قام برسم صورة للشهيد أحمد توفيق علوش على جدار المبنى المهجور في الساحة والذي سيخلد ذكرى شهداء الثورة غياث قال لموقع "اللواء":" أقوم مع زملائي برسم صورة الشهيد توفيق والذي استشهد منذ فترة قصيرة طبعا هذا الجدار يضم صور الشهداء حسين العطار علاء أبو فخر واليوم أحمد، عملنا تخليد لذكراهم ونتمنى أن لا يسقط المزيد من الشهداء ".

وتابع:" عملنا تطوعي لكن الألوان والمواد التي نستعملها في الرسم فانها تقدمة بغية استمرارنا في العمل".
من جهته الفنان تمام غندور من منطقة النبطية قال:" عملنا قمنا به في ساحة الشهداء ونكرره اليوم في طرابلس كما سيتم نقله الى مناطق أخرى في لبنان ، مشاركتنا تدل على استمرارنا ودعمنا للثورة من خلال مجموعة من اللوحات الفنية والتي تتحدث عن الثورة والانتفاضة وعن تراث لبنان وتاريخه كما ولبنان الحديث كما نتمناه".
جورج يونس صاحب فكرة "الإبداع اللبناني" والتي أطلقها في بيروت قال :" الفكرة انطلقت حينما بدأنا نلمس الإبداعات في الساحات منذ بدء ثورة 17 تشرين، اليوم في بيروت كان مميزا حيث شارك فيه أكثر من 450 فنان وفنانة ومع نجاحها طلب فنانو طرابلس نقل الفكرة للساحة، طبعا نسعى الى نقل الجمالية لهذه المدينة المناضلة والتي أعطت فكرة حضارية عن الثورة".

الفنان عمران ياسين أين مدينة طرابلس قال:" نحن اليوم نعيش يوم الإبداع اللبناني في طرابلس عروسة الثورة ومن المفترض احياء يوم الإبداع كونها تضم مجموعة كبيرة من الفنانين الذين سيتشاركون وجميع الفنانين لوحات ابداعية من كل المناطق اللبنانية صيدا وصور والنبطية وعكار وبيروت، كما سيكون هناك احتفالا فنيا يختتم هذا النهار الطويل والذي نتمناه ناجحا".

منظم يوم الإبداع في طرابلس الناشط عبد الرحمن محمد قال:" نقلنا يوم الإبداع اللبناني الى طرابلس والتي تستحق ولنقول للجميع بأن الثورة بألف خير، وعملنا يعطي الصورة الحقيقية عن لبنان، هذا لبناننا وهذه ثقافتنا وعنواننا المتمثل بالسلام والمحبة وسعينا لإسقاطهم جميعا تحت "كلن يعني كلن" ولينان سيعود لأبنائه من الشعب الفقير وسيعود تاريخ لبنان وعزه وحضارته وعيشه المشترك".

المصدر: "اللواء"


أخبار ذات صلة

جميل السيد: ستقدّم التسهيلات للحريري بعكس ما حصل مع السفير [...]
وصول نواب كتلة التنمية والتحرير إلى قصر بعبدا
النائب جميل السيد لم يسم أحداً لرئاسة الحكومة