بيروت - لبنان 2018/08/16 م الموافق 1439/12/03 هـ

رئاسة الجمهورية مؤسّسة صديقة للبيئة

500 ألف غطاء بلاستيكي تُعيد السمع لسيرج حتّي

حجم الخط

في مبادرة تعكس أهمية المحافظة على البيئة خدمةً للإنسان، ولمناسبة «اليوم العالمي للبيئة» الذي يصادف اليوم، قدّمت عقيلة رئيس الجمهورية ناديا الشامي عون في احتفال أُقيم قبل ظهر أمس في الحديقة الخارجية للقصر الجمهوري، سمّاعة أذن للشاب سيرج حتّي تم تأمينها من خلال تجميع وإعادة تدوير 500 ألف غطاء بلاستيكي، وذلك بحضور مدير عام رئاسة الجمهورية الدكتور انطوان شقير، وكبار مستشاري الرئاسة الاولى وزوجة السفير الالماني في لبنان اناهيد هوث وعدد من طلاب المدارس، إضافة الى ممثلين عن جمعيات المجتمع المدني ومؤسسة الاب اندويخ للصم  FAIDوجمعيتي l`ecoute و Live Love Recycle وإعلاميين.
بدأ الاحتفال الذي أُقيم لـ«التغلّب على التلوث البلاستيكي»، وهو شعار اليوم العالمي للبيئة لهذا العام، بالنشيد الوطني، ألقت بعده مديرة مكتب السيدة عون ومكتب النشاطات في القصر الجمهوري ميشال فنيانوس كلمة جاء فيها: «500 الف غطاء بلاستيكي سيعيدون السمع الى الشاب سيرج وسيمنحونه الفرصة للاندماج في المجتمع بشكل افضل».
ثم عُرِضَ فيلم خاص بالحملة العالمية للحد من التلوث لسنة 2018 في إطار دعوة الشعوب للإتحاد لمواجهة التحديات البيئية، تحت شعار»إذا لا تستطيع إعادة استخدامه، فارفض استخدامه»، في فرصة تتيح التغلب على التلوث البلاستيكي في جميع أنحاء العالم.
وألقى الدكتور انطوان شقير خلال الاحتفال كلمة قال فيها: تأتي هذه المبادرة من ضمن عدة مبادرات رئاسية بقرار ودعم من الرئيس وعقيلته... أنتهز هذه المناسبة لأعلم الحضور ان المديرية العامة لرئاسة الجمهورية تثابر على القيام بمبادرات وافكار ومشاريع ونشاطات صديقة للبيئة، ولن نوفر اي فرصة لان تكون رئاسة الجمهورية مؤسسة صديقة للبيئة، على امل ان تحذو جميع الوزارات والادارات والمؤسسات العامة حذو رئاسة الجمهورية.
  ثم كانت كلمة لجمعية FAID ألقتها شابتان تعانيان من صعوبات في السمع، تحدثتا عن مبادرتهما التي من خلالها تم تجميع عدد من اغطية البلاستيك. 
بعد ذلك، شرح مؤسس جمعية live love recycle عن التطبيق الهاتفي app ، الذي من خلاله يتم جمع النفايات مجاناً من المنازل بعد فرزها، ثم يُقدمّ ما يلزم منها الى الجمعيات. ثم تحدث الاب جان ماري الشامي رئيس جمعية l`ecoute التي تتولى إعادة تدوير الاغطية البلاستيكية شارحاً عن عمل الجمعية واهدافها وهو مساعدة الشخص الاصم على التواصل مع من حوله من دون الشعور بعقدة النقص.
وخُتِمَ الاحتفال بشهادة حياة للشاب سيرج حتّي شكر فيها رئيس الجمهورية والسيدة عون على استضافة الاحتفال ومنحه الامل بتواصل افضل مع الآخرين، قبل ان تُقدّم له السيدة عون والدكتور شقير سمّاعة الأذن.
وبعد انتهاء الاحتفال حرص رئيس الجمهورية العماد ميشال عون على استقبال الشاب حتّي في مكتبه، وحيّا عزم الشاب حتّي على تخطي الصعاب، متمنياً أن تتيح له السمّاعة الاندماج في المجتمع بشكل افضل وتحقيق كل ما يصبو اليه.



أخبار ذات صلة

سيتغيّر وجه الأرض.. السنوات القادمة ستكون الاشدّ حرارة بالتاريخ!
إخماد حريق في بلدة عكارية!
الخير تفقد أشغال في عكار!