بيروت - لبنان 2021/01/24 م الموافق 1442/06/10 هـ

عبود وعيتاني تفقدا سوق الخضار بالمفرق والمبنى المتضرر من انفجار الطريق الجديدة

عبود وعيتاني خلال تفقدهما سوق الخضار في أرض جلول
حجم الخط

تفقد محافظ مدينة بيروت القاضي مروان عبود ورئيس المجلس البلدي المهندس جمال عيتاني يرافقهما مدير عام شركة «الجهاد» للتجارة والتعهدات خليل العرب ورئيس نقابة تجار الخضار والفاكهة بالمفرق الحاج سهيل المعبي ومستشار الثقافة الشيخ يونس السيّد السوق المركزي للخضار بالمفرق الذي اشادته بلدية بيروت في أرض جلول للوقوف على جهوزيته بعد إنجاز أعمال التعليمات اثر انفجار 4 تمهيداً لاتخاذ الخطوات اللازمة لتشغيله في القريب العاجل.

وقد اطلع عبود وعيتاني من مدير المشروع التنفيذي للسوق المهندس أحمد حدارة على أقسام السوق ومرافقه وجالا على الطوابق والمواقف والمحلات والمكاتب.

كما تفقد عبود وعيتاني المبنى المتضرر من الانفجر الذي وقع في منطقة أبو شاكر في الطريق الجديدة حيث عاينا أعمال التدعيم المنجزة واستمعا إلى شرح من المهندس عامر العرب عن سير العمل والخطوات المتبعة من الاشغال، وقد أثنى أهل المنطقة المعنيين بالمبنى والسكان والمحيطين به بشركة «الجهاد» التي تقدمت بهبة لإعادة الترميم والتدعيم.

وخلال الجولة أكّد المحافظ عبود لـ«اللواء» ان السوق المركزي للخضار بالمفرق صرح سيخدم أبناء بيروت وان ما شاهده سوق بمواصفات عالمية مشيداً بالشركة المتعهدة التي انجزت الأعمال واعتمدت الجودة والنوعية في المواد المستخدمة في البناء، وموضحاً ان افتتاح السوق بات قريباً لأن استمرار اقفاله يسبب ضرراً في مرافق السوق وان بلدية بيروت وبالتعاون مع نقابة الخضار والفاكهة بالمفرق ستحرص على تأمين التشغيل السليم الذي يضمن الصيانة وسلامة المرافق والاقسام ونظافتها وتأمين التسوّق السلس للمستهلك وتنظيم عمليات البيع والحد من الفوضى احتلال الأرصفة والعربات.

بدوره المهندس عيتاني أكّد لـ«اللواء» ان الجولة هي تفقدية بعد التصليح الذي جرته شركة «الجهاد» اثر انفجار المرفأ وهي زيارة لتنسيق الخطوات المقبلة وهي السير بالترتيبات الإدارية لتشغيل السوق ليخدم الهدف في إنشائه والتي ستسعى بلدية بيروت لتأمينها، إضافة لتوفير النواقص بعد الاطلاع عليها وخلال هذه الجولة تمهيداً لافتتاح السوق.

المدير العام لشركة «الجهاد» خليل العرب أوضح لـ«اللواء» ان الأعمال بالسوق انجزت في شهر 12 عام 2019، وأصبح جاهزاً للتشغيل ليخدم الغاية التي انشئ من أجلها المشروع، ولقد اعتمدت شركتنا التقنيات التي توازي الأسواق الأوروبية في المواد التي استعملت في أعمال البناء بإشراف بلدية بيروت، ولقد حرصنا على ترميم الاضرار التي لحقت بالسوق اثر انفجار 4 آب على نفقتنا الخاصة للحفاظ على السوق وما تمّ إنجازه، وهي فرصة لنشكر المحافظ عبود على ثنائه على جهودنا وكذلك نشكر رئيس المجلس البلدي والأعضاء على مواكبتهم لنا خلال فترة إنجاز الأعمال ونأمل ان يُصار إلى اعتماد المعايير العالمية لتأمين الصيانة الدائمة لاقسام المشروع لتأمين استمرارية عملها بالشكل المطلوب.

وفي ما خص أعمال التدعيم في المبنى المهدد بالانهيار اثر الانفجار الذي طاله أكّد العرب ان الهبة المقدمة من الشركة هي فعل وفاء لأهلنا في بيروت وهي واجب نعتبره من صلب مهامنا وعملنا والحمد لله الخطر زال عن المبنى.

بدوره المعبي اعتبر ان جولة المحافظ عبود ورئيس المجلس البلدي عيتاني هي لتأكيد ان بلدية بيروت ماضية في مشروعها لافتتاح السوق قريباً وان النقابة تتطلع إلى توقيع اتفاقية التشغيل وتوفير النواقص لينطلق العمل بالسوق وان هناك حرصاً ورغبة من المعنيين في بلدية بيروت للحفاظ على هذا السوق النموذجي وهو هدف ستحققه وتوفره النقابة بالتعاون مع بلدية بيروت وسيكون لأهل بيروت سوق يفتخرون به.


أخبار ذات صلة

مستشفى الحريري: 95 إصابة جديدة ولا وفيات
رئيس المكسيك يتصل ببايدن .. هل يسقُط الجدار الحدودي؟
1000 محضر لمخالفي التعبئة في صيدا خلال 10 أيام