بيروت - لبنان 2018/12/12 م الموافق 1440/04/04 هـ

ملف ترقيات فوج إطفاء بيروت لم ينتهِ فصولاً

مجلس الخدمة المدنية يرفض صيغة قرار المجلس البلدي

حجم الخط

كتب يونس السيد:

قضية ترقيات فوج إطفاء بيروت التي صدرت مؤخراً ولم تشمل كل المستحقين إلى الواجهة مجدداً، فبعد القرار الذي اتخذه مجلس بلدية بيروت بتوسيع ملاك فوج إطفاء بيروت لتشمل الترقية عديد الفوج كافة، جاء الرد القانوني الصادر عن مجلس الخدمة المدنية مغايراً، حيث رفض آلية الترقية مما يفرض على مجلس بلدية بيروت إعادة النظر بالقرار الصادر والعمل على استصدار قرار يراعي الملاحظات الواردة في ردّ مجلس الخدمة المدنية.
فقد احالت وزارة الداخلية والبلديات إلى بلدية بيروت الكتاب الوارد إليها من مجلس الخدمة المدنية والمتضمن الآتي:
«بناءً لطلب وزارة الداخلية والبلديات أصدرت إدارة الأبحاث والتوجيه في مجلس الخدمة المدنية بيان الرأي بشأن تعديل ملاك فوج إطفاء بيروت وانه بعد الاطلاع على المعاملة المحالة والقيام بالتحقيق الميداني تبين ان مجلس بلدية بيروت أصدر القرار 565 بتاريخ 12/7/2018 والقاضي بالموافقة على تعديل فوج اطفاء بيروت لترقية كافة العديد في الفوج المستحقين وعددهم 306 عناصر على أساس العديد الحالي للفوج البالغ 834 عنصراً».
وارفق القرار أيضاً بثلاثة كتب مرفوعة من قائد فوج إطفاء بيروت تتضمن اقتراحاً بتوسيع الملاك على أساس 1500 عنصر، تحمل التواريخ الآتية:
15/11/2017 - 2/5/2018 - 26/6/2018 وان كل الكتب رفعت إلى محافظ مدينة بيروت القاضي زياد شبيب الذي بدوره رفعها إلى وزارة الداخلية والبلديات، وقد علّل قائد الفوج أسباب طلبه بتوسيع الملاك على أساس 1500 عنصر ليتوافق مع المعايير العالمية المتعارف عليها لجهة وجود اطفائي لكل ألف نسمة وهو ما تحتاج إليه مدينة بيروت التي يقطنها 1.5 مليون نسمة عدا الوافدين، بالإضافة إلى مراعاة مبدأ الهرمية في الرتب والمعتمدة في الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي.
وأفادت إدارة الأبحاث والتوجيه انه استناداً إلى ما تقدّم حول تعديل الملاك ترى ان هدف ترقية كافة العديد المستحقين لا يرتكز إلى أي دراسة شاملة للحاجة الفعلية والمرتقبة وفقاً للمهام المنوطة والمطلوبة من الفوج وبما ان التعديل الجزئي بالشكل المطلوب سوف يستتبع بتعديلات جزئية أخرى عند كل استحقاق ترقية نظراً للخلل في التراتبية، وبما ان مبادئ التنظيم السليم تقتضي ان يكون تعديل الملاك مبني على الحاجة الفعلية وعلى نظرية مستقلة لدور ومهام فوج الإطفاء وفقاً لدراسة علمية وموضوعية وليست بهدف أشخاص محددين مهما بلغ عددهم.
لذلك ترى إدارة الأبحاث والتوجيه عدم الموافقة على تعديل ملاك فوج إطفاء مدينة بيروت وفقاً لما جاء في قرار مجلس بلدية بيروت رقم 565 تاريخ 12/7/2018 للأسباب المبنية في الكتاب على ان يُصار إلى اجراء دراسة تنظيمية شاملة لملاك فوج إطفاء بيروت تأخذ بعين الاعتبار العديد الحالي للفوج والحاجات المستقبلية والمهام المطلوبة من الفوج وتوسيع الملاك بشكل يتلاءم مع الازدياد السكاني والتوسع العمراني في بيروت من جهة ويراعي مبدأ تلافي الهيكليات الفضفاضة وترشيد الانفاق من جهة أخرى، والنظر بموضوع استحداث رتب عسكرية جديدة وفقاً لما اقترحه قائد فوج إطفاء بيروت لتسهيل عملية ترقيات الأفراد وضمان حسن سير العمل.
أوساط بلدية اعتبرت القرار تأكيداً لصوابية المقترح الذي تقدّم به قائد فوج الإطفاء وأن رفض مجلس الخدمة المدنية لتوسيع الملاك يقتضي ان يُبادر المجلس البلدي إلى طرح الحلول التي يلحظ فيها مقترحات مجلس الخدمة المدنية وانتاج الحل الأنسب لإنصاف باقي العناصر التي لم تشملهم الترقية المستحقة لهم.


أخبار ذات صلة

محافظ البقاع طالب المعنيين بإجراء التحقيقات لكشف مصدر تلوث نهر [...]
جديد "جنون الطقس" جنوح باخرة في عكار
البردوني باللون الاسود... والخطيب يتحرّك