بيروت - لبنان 2019/01/23 م الموافق 1440/05/17 هـ

ندوة تثقيفية في بلدية صيدا عن أهمية فرز النفايات من المصدر

حجم الخط

صيدا – ثريا حسن زعيتر: 

رعى رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي ندوة تثقيفية في بلدية صيدا عن «أهمية فرز النفايات من المصدر» خُصّصت لرؤساء المصالح والدوائر والموظفين والعمال ومختلف القطاعات في بلدية صيدا (شرطة بلدية وفوج إطفاء وفرق الطوارئ في البلدية وغيرها)، في حضور عدد من أعضاء المجلس البلدي.
واستهل السعودي الندوة بـ «التركيز على دور بلدية صيدا المهم في إنجاح حملة فرز النفايات من المصدر وطريقة التعاطي مع النفايات العضوية وغير العضوية». 
وأكد أنّ «البلدية تتابع عن كثب هذه الحملة التي تقام في المدينة وبمشاركة هيئات المجتمع الاهلي والمدني، وهذا يعكس وعي المجتمع الصيداوي لهذه المسألة البيئية».
من جهته، لفت عضو المجلس البلدي مطاع مجذوب إلى أنّ «حملة الفرز من المصدر تشمل كل القطاعات وأن الجهد مركز على توعية كل قطاع ومرفق بحيث تؤتي الحملة ثمارها خلال الأشهر المقبلة ومن المرتقب أن تنطلق رسميا خلال هذا الشهر».
بدوره، عضو لجنة البيئة في المجلس البلدي المهندس محمد البابا قدّم شروحات عن «الفرز من المصدر وأهمية الحملة في توعية المواطنين الذين يتجاوبون معها في هذا المجال».
وأضاف: «الحملة ستشمل كل الأحياء والمرافق، والبلدية وفرت مستوعبات لوضعها في الأماكن العامة كي تقوم الشركة المختصة بجمع النفايات ونقلها للمعالجة». 
وختم مؤكدا أنّ «عمليات الفرز من المصدر توفر الجهد والوقت وتساهم أيضا في تخفيف الإنعكاسات البيئية السلبية على المجتمع جراء عملية جمع النفايات ونقلها».



أخبار ذات صلة

جريدة اللواء 23-1-2019
أسبوع التأليف: البحث عن جواد عدرا آخر يُنهي أزمة التمثيل؟
برنامج مكثَّف للرئيس الفرنسي في أول زيارة للقاهرة يتخلَّله توقيع [...]