بيروت - لبنان 2020/10/27 م الموافق 1442/03/10 هـ

الحريري اجتمعت مع مدراء مدارس عكار للتشاور : التعليم عن بُعد لم يعد ترفاً إنما ضرورة

النائبان الحريري والبعريني خلال اللقاء
حجم الخط

رعت رئيسة لجنة التربية النائبة بهية الحريري اجتماعا تشاوريا لمديري مدارس عكار، ووجهت رسالة استنكار للاعتداء على الجبش أمس وتضامن مع أهالي عكار وقيادة الجيش لاستشهاد 4 عسكريين من عناصره من أبناء عكار خلال دهم في البداوي.

وعقد اللقاء التربوي في مطعم «مطل الوديان» في بلدة حرار، بدعوة من عضو كتلة «المستقبل» النائب وليد البعريني، في حضور النواب: هادي حبيش، وهبه قاطيشا ومحمد سليمان، نبيه المراد ممثلا المديرة العامة للتعليم المهني والتقني هنادي بري، والمنسق العام لعكار في «تيار المستقبل» خالد طه وحشد من مديري مدارس عكار ومعاهدها وثانوياتها.

واستهل النائب البعريني اللقاء بكلمة رحب فيها بالنائبة الحريري «بين أهلها وناسها»، وتطرق إلى ما حصل من حادث مؤسف واستشهاد 4 عسكريين من عناصر الجيش من أبناء عكار في دهم البداوي فذكر بأن «عكار التي تضحي دائما لأجل لبنان آن الأوان لهذه الدولة أن تنظر إلى ذلك فتعطي عكار حقوقها كما هي تؤدي واجباتها».

واستهلت النائبة الحريري كلمتها بالتأكيد انه «كتب علينا ان نعيش في ظروف استثنائية صعبة واننا نترحم على شهداء الجيش أبناء عكار الذين قضوا في مواجهة الإرهاب».

وقالت: «اننا سنستمر في قضيتنا التربوية في عكار، المنية، الضنية، طرابلس، وكل لبنان. وفي ظل التحديات غير المسبوقة، إن قضية التعليم هي الأولوية بالنسبة الينا، ويجب ان تكون وزارة التعليم هي الوزارة السيادية الاولى لأن تراجع قطاع التربية يؤثر على وظيفة لبنان ورسالته».

واضافت: «العالم كله يدرس الان كيف يواجه ازمة كورونا، والتعليم من بعد لم يعد ترفا إنما حاجة ضرورية. نحن في صدد مشروع تكاملي لا يستثني أحدا، والتربية والتعليم مساحة يتفق عليها كل اللبنانيين وتجمع ولا تفرق. علينا أن نوسع دائرة الـ»مع» حول التعليم ونتخلى عن الضد».

وشددت على «أهمية التشبيك بين المدارس والتشاور في القضايا والتحديات المشتركة لمواجهتها على أسس علمية»، وأطلعت الحضور على عمل فريقها المتخصص واعلنت انه «سيتم استكمال التشاور ودرس حاجات المدارس بالتعاون مع الزملاء النواب».

وختمت: «إن الوجع كبير والمشاكل كثيرة في قطاع التربية، ولكن علينا تحديد الأولويات في هذه السنة الاستثنائية ولن نتنازل عن الخطط التي وضعناها».

وتخللت الاجتماع مداخلات لعدد من مديري المدارس تناولت «واقع التعليم وظروفه في ظل جائحة كورونا»، وردت الحريري على عدد من الاستفسارات، واتفق في نهاية الاجتماع على «استمرار التشاور والتواصل لاستكمال هذا الجهد».

وعلى هامش اللقاء، عقد مؤتمر صحافي أعلن خلاله عن «تغيير مسار الجولة وإلغاء الاجتماعات التي كانت مقررة للنائبة الحريري في عكار، حدادا على ارواح شهداء الجيش.



أخبار ذات صلة

صراع أذربيجان - أرمينيا.. وساطة ايرانية تبدأ بجولة اقليمية
الشرطة الفرنسية تغلق المنافذ المؤدية إلى قوس النصر بعد إنذار [...]
ابراهيم استقبل رئيس وزراء البانيا ووزير الداخلية