بيروت - لبنان 2019/09/15 م الموافق 1441/01/15 هـ

بدع امتحانات 2019

الاذن الصحافي «البدعة»
حجم الخط

كثرت البدع في الامتحانات الرسمية هذا العام، ومن البدع بعد قضية الكاميرات وحرمان مئات الطلاب من الامتحانات، جاء دور الاعلام وككل عام يعطي رئيس اللجان الفاحصة اذناً للصحافي للدخول الى مركز الامتحانات بالتنسيق مع رئيس المركز للاطلاع على سير هذه الامتحانات، الا ان البدعة هذا العام بأن الاذن كان مشروطاً ان يرافق الصحافي رئيس المنطقة التربوي او احد المعينين من قبل رئيس اللجان الفاحصة لمدة خمس دقائق.

لم نفهم هذه البدعة، هل سيرافق رئيس المنطقة التربوية كافة الصحافيين، ام على الصحافي ان يلاحق من سيرافقه من الوزارة وينسق معه لزيارة المركز؟ وهل هناك عدم ثقة برئيس المركز ليستبدل في الجولة الصحافية برئيس المنطقة او احد المعينين من رئيس اللجان؟ وما نفع الكاميرات اذن؟ كلها اسئلة ابتدعناها للبدعة الجديدة وسيعيكم المبدع مشكور، وليرحم الله اللبنانيين من ابداعاتكم.


أخبار ذات صلة

الخارجية اللبنانية تترقّب عودة حسن جابر "سالماً حراً وآمناً"
ظريف: الولايات المتحدة أخفقت في استراتيجية أقصى ضغط على إيران [...]
بعد حادثه الأليم.. رسالة لعاصي الحلاني من هاني شاكر