بيروت - لبنان 2018/06/20 م الموافق 1439/10/05 هـ

ذوو طلاب الليسيه الفرنسية في حبوش اعتصموا رفضاً لاستئناف قرار وقف الزيادة

حجم الخط

النبطية – سامر وهبي:

نظّم ذوو الطلاب في الليسيه الفرنسية في حبوش (النبطية) اعتصاما أمام مدخل قصر عدل النبطية «كصرخة لإيصال صوتهم امام القضاء»، وذلك بالتزامن مع انعقاد محكمة الاستئناف المدنية في النبطية، الناظرة في استئناف قرار قاضي الامور المستعجلة احمد مزهر، الذي قضى بوقف الزيادة على الاقساط ،حيث تقدمت ادارة الليسيه بطعن للقرار المذكور بوقف تنفيذ وفسخ القرار.
وحمل طلاب شاركوا اهاليهم الاعتصام لافتات كتب على بعضها «سلسلة كسرت ظهرنا»، «بدنا نتعلم بس المدرسة مابدها تعلمنا»، «رحنا فرق عملة»، و»من حقي ان اتعلم: نحمي حقوقهم ليحموا مستقبلنا».
وألقى المحامي مازن صفية كلمة اعلن فيها ان «اعتصامنا هدفه ايصال رسالة، بأن قضيتنا قضية محقة، واولادنا ينظلمون بالاضرابات التي تحصل، خاصة اننا على نهاية العام الدراسي، ونحن طبعا نخضع لقرار المحكمة دائما، ونلتزم بما تقرّره، لان لا صوت يعلو فوق صوت الحق، وأود القول إننا ملء الثقة بالقضاء لإعطاء كل ذي حق حقه، ونحن لسنا ضد المعلمين ولا ضد الادارة، بل بالعكس نعتبر انفسنا عائلة واحدة، ولكن بنفس الوقت لن نقبل من اي احد ان يأخذ حقنا، ولا ان يبتزنا بإقفال المدرسة، او بأي اسلوب ابتزازي آخر».
وتابع: «هناك ملف أمام المحكمة يُنظر به واراد الاهالي التواجد كي يرفعوا الصوت بأن قضيتنا قضية محقة، ولا نهدف للضغط على القضاء، بل لنا ملء الثقة بالقضاء، ولقد انصفنا عندما قرّر وقف الزيادة، ولنا ملء الثقة مجددا بأن ينصفنا القضاء بقضيتنا المحقة، والمدرسة لا تزال تقفل ابوابها منذ 19 يوما وهي مدة طويلة وتلحق الضرر بأولادنا».
كما ألقيت كلمات لعدد من الاهالي والطلاب طالبوا فيها «بفتح ابواب المدرسة وعودة الطلاب اليها، حتى لا يخسروا عامهم الدراسي».


أخبار ذات صلة

حماده: التعليم الجيد للجميع ولمنع التمييز
اعتصام رفضاً لإغلاق مدرسة الطنطورة الإبتدائية
ندوة التعلّم المدمج في خدمة عمليتَيْ التعليم والتعلّم في لبنان