بيروت - لبنان 2020/09/19 م الموافق 1442/02/01 هـ

المهر للمرأة لا لأهلها

حجم الخط

المهر للمرأة لا لأهلها

* هل يحق للأهل التصرف بمهر ابنتهم؟

ليال فتح الله - بيروت

- الأصل أن مهر المرأة حق خالص لها، وهي وحدها تملك التصرّف به، إلا إن أذنت لأحد بذلك، قال تعالى: { وَآَتُوا النِّسَاءَ صَدُقَاتِهِنَّ نِحْلَةً فَإِنْ طِبْنَ لَكُمْ عَنْ شَيْءٍ مِنْهُ نَفْساً فَكُلُوهُ هَنِيئاً مَرِيئاً} [النساء/4].

وبالتالي لا يجوز للأب ولا لللأم ولا للإخوة أخذ شيء من الصداق إلا بطيب نفس من صاحبته، وقد جاء في الحديث «لا يحل مال امرئ مسلم إلا بطيب نفس منه».

فإن أذنت البنت لأهلها بالتصرف بمهرها عن طيب نفس منها جاز لهم ذلك، وإلا فالذنب عليهم .. والله أعلم.

الحلي المزيّن بالآيات

* هل يجوز للمرأة أن ترتدي الحلي المكتوب فيه آيات قرآنية أو لفظ الجلالة؟

عصمت فيومي - بيروت

- نعم يجوز للمرأة لبس الحلي من الذهب المكتوب عليه لفظ الجلالة أو شعار التوحيد؛ لكن عليها صيانتها من الامتهان وعدم تعريضها للمواطن التي لا تليق به كمواطن الخلاء ونحوها وذلك بسترها أو وضعها في مكان يليق بها، ودليل ذلك لبس رسول الله  صلى الله عليه وسلم خاتماً نقش عليه: (محمد رسول الله)؛ كما روى الشيخان عن أنس بن مالك رضي الله عنه: أنَّ رسول الله  صلى الله عليه وسلم اتخذ خاتماً من فضة ونقش فيه: محمد رسول الله، وقال: (إني اتخذت خاتماً من ورق -فضة - ونقشت فيه محمد رسول الله، فلا ينقشن أحد على نقشه). والله أعلم.


أخبار ذات صلة

دعم خليجيّ مطلق للسعوديّة.. ورسالة إلى المجتمع الدوليّ!
«فورين بوليسي»: «الفيدرالية» هي الحل الوحيد للبنان
انضمام الإمارات والبحرين إلى التحالف المناهض للصين