بيروت - لبنان 2020/06/03 م الموافق 1441/10/11 هـ

سفر ميمون 14-5-2020

حجم الخط

المطار - درويش عمار:

مع انطلاق المرحلة الجديدة للتعبئة العامة التي بدأت مساء أمس الأربعاء وتستمر حتى فجر الاثنين القادم في 18 أيّار الجاري، وايضاً مع انطلاق المرحلة الثالثة من عملية اجلاء اللبنانيين من الخارج أكدت شركة طيران الشرق الأوسط أمس عن تسيير رحلاتها المقرّرة لهذه الفترة مع بعض التعديلات الطفيفة، وأشارت إلى ان الركاب سيجلسون جنباً إلى جنب في الطائرات المغادرة من البلدان التي تجري فحص PCR مع تعديل أسعار بطاقات السفر في مثل هذه الحالات، على ان تخضع رحلات المرحلة الثالثة لشروط كانت قد حددتها الشركة في نشرات سابقة.

ومن المتوقع ان تنقل الميدل ايست على متن طائراتها خلال المرحلة الثالثة ما يقارب 11300 راكب من بلدان عديدة، على ان تسيّر اليوم الخميس 7 رحلات لإجلاء اللبنانيين من: اسطنبول، الرياض، باريس، أبو ظبي، دبي، ابوجا ولندن على ان تستمر الرحلات في الأيام المقبلة وفق الجدول الذي وضعته الشركة.

وبالعودة إلى الإجراءات والتدابير التي بدأ تطبيقها منذ يوم أمس من قبل الحكومة اللبنانية على صعيد تنفيذ الاقفال التام في البلد، فالانظار تتجه حالياً إلى مراقبة الأوضاع الصحية عن كثب ومدى تجاوب المواطنين من مقيمين وعائدين مع هذه الإجراءات، ومن ثم استكشاف آفاق المرحلة القادمة للحد من انتشار وباء كورونا وعندها فقط يمكن تحديد المسار الجديد الذي ستتبعه الحكومة اللبنانية وبشكل خاص وزارة الصحة العامة بالتنسيق مع الوزارات والإدارات والأجهزة المختصة على هذا الصعيد للتعامل مع المستجدات الطارئة بشكل حازم وحاسم لمنع أي كارثة تنتج عن تفلت الأوضاع بالنسبة للاصابات بفيروس كورونا وعندها قد تطال الجميع وفي مختلف المناطق اللبنانية من دون استثناء، وهذا ما يتم التركيز عليه حالياً عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي لتدارك الأسوأ بحيث يتابع الوضع ساعة بساعة ويوم بيوم لمواكبة هذه المرحلة الصعبة والدقيقة التي يعيشها لبنان والعالم.

وعلى صعيد حركة المطار فقد سجلت في 12/5/2020:  14 حركة طيران و26 راكب توزعت على الشكل التالي:

حركة الطائرات: هبوط:  7 رحلات، إقلاع 7 رحلات.

حركة الركاب: وصول 2 راكبان، مغادرة: 24 راكباً.

وترانزيت: لا أحد.



أخبار ذات صلة

شرطة بريطانيا: إخلاء المباني في المنطقة المحيطة بواقعة السيارة كإجراء [...]
الحكومة الفرنسية تعد ب"عقوبة" على "كل خطأ" أو كلمة عنصرية [...]
مجموعات من الحراك يعتصمون أمام وزارة الداخلية