بيروت - لبنان 2019/10/17 م الموافق 1441/02/17 هـ

تظاهرة أدبية في حفل تكريم الزميل العطروني

د. علي الصمد يقدّم درع وزارة الثقافة للزميل إلياس العطروني
حجم الخط

برعاية وزارة الثقافة كرَّم «منتدى شهرياد» و«رابطة أبناء بيروت» رئيس القسم الثقافي في «اللواء»، الأديب والروائي الصحافي الزميل إلياس العطروني في احتفال حاشد، أقيم في قاعة الاحتفالات الكبرى في فندق غولدن توليب - الحمراء، تخلله وقفة موسيقية مع الفنان عازف الغيتار جهاد وهبي.

شارك في الاحتفال مدير عام وزارة الثقافة د. علي الصمد، رئيس تحرير «اللواء» الزميل صلاح سلام، ومدير تحريرها د. حسين سعد، الشاعرة ميشلين مبارك، د. عبد المجيد زراقط، د. مهى خير بك ناصر، د. وجيه فانوس، الروائي نزار سيف الدين، د. قاسم قاسم، أحمد زين الدين، الروائي علي سرور، د. صالح الرفاعي، نهاد حشيشو، الناقد حسام محي الدين، وشخصيات ثقافية وإعلامية وأدبية وزملاء المكرّم في «اللواء».

وكانت كلمات وشهادات ومداخلات لنخبة من الأدباء والأصدقاء ألقيت بالمناسبة، إضافة إلى كلمات منظمي الحفل وكلمتي د. علي الصمد والزميل صلاح سلام، وقد أجمعت على الإشادة بمناقبية المكرّم وجرأته في التعاطي الإعلامي «الأمين على قلمه»، المتفرّد بمدرسة أدبية لها حضورها المميّز في لبنان والوطن العربي.

وقد ردَّ عليها الزميل العطروني بكلمة شكر فيها كل من: «منتدى شهرياد» ورئيسه الشيخ نعيم تلحوق، رابطة أبناء بيروت، ومؤسّسته الأم جريدة «اللواء» التي احتضنته 33 عاماً في جو من الحرية والألفة، والحضور، مستذكراً بعض رفاقه الذين تركوا أثراً في مؤلفاته.

ثم أهدى تكريمه إلى شريكة حياته وأفراد عائلته.

وخلال الحفل تلقّى الزميل إلياس العطروني درع وزارة الثقافة، بورتريه زيتية رسمها له الفنان التشكيلي علي شحرور مباشرة في الحفل، درع من إبراهيم كلش عن رابطة أبناء بيروت ومجلس الإنماء فيها، وفي الختام قدّم له مستشار «شهرياد» الشاعر المير طارق آل ناصر الدين درع «منتدى شهرياد» مع شهادة تقديرية بإسم المنتدى قدّمها له الشاعر وليد عبد الصمد.


ولوحة «بورتريه» للمكرّم من الفنان علي شحرور


ودرع آخر من «رابطة أبناء بيروت» والمجلس الثقافي الإنمائي يتسلّمه من إبراهيم كلش بإسم رئيس الرابطة محمد الفيل، بحضور نعيم تلحوق، محمد العاصي، خالد حاج عمر والحاج أبو علي أكتيل


 
د. علي الصمد والزميل صلاح سلام يتوسطان من اليمين المكرّم إلياس العطروني ود. مهى خير بك ناصر، ومن اليسار د. وجيه فانوس


المكرّم يتوسط عائلته مع بعض الحضور


وبين إبراهيم كلش ود. حسين سعد ود. عبد المجيد زراقط



أخبار ذات صلة

الرئيس الحريري مترئساً جلسة مجلس الوزراء في السراي وحوله الوزير سليم جريصاتي وأمينا رئاسة الجمهورية انطوان شقير ورئاسة الحكومة مكية (تصوير: طلال سلمان)
خليل لـ «اللواء»: أصبحنا في الشوط الإضافي الأخير والجلسة النهائية [...]
جريدة اللواء 17-10-2019
ذهول ورعب إزاء ما خلّفته الحرائق من اضرار في الأحراش والوديان والممتلكات والمنازل (تصوير: طلال سلمان)
تمديد جلسات مجلس الوزراء: الموازنة قبل الإثنين أو خراب البصرة!