بيروت - لبنان 2018/10/22 م الموافق 1440/02/12 هـ

تسليم وتسلّم قيادة «اليونيفل» العامة بحضور ممثّلي الرؤساء الثلاثة في الناقورة

حجم الخط

الناقورة - جمال خليل:

جرت في بلدة الناقورة مراسم التسليم والتسلّم في قيادة القوات الدولية «اليونيفل»، بحضور الوزير نقولا تويني ممثلا رئيسي الجمهورية العماد ميشال عون ومجلس الوزراء سعد الحريري، والنائب علي بزي ممثلا الرئيس نبيه بري، ومحافظ الحنوب منصور ضو ممثلا وزير الداخلية نهاد المشنوق، وجيهان عساكر ممثلة وزير الخارجية جبران باسيل، ووزيرة الدفاع الايطالية إليزابيتا بانيتا، وقائد الجيوش الايطالية اللواء كلاوديو غراتسيانو، وقائد الجيش اللبناني العماد جوزاف عون والعميد صلاح حلاوي ممثلا مدير عام الامن العام اللواء عباس ابراهيم، ورئيس دائرة الرصد في الامن العام العقيد الركن فوزي شمعون ورئيس دائرة اوقاف صور الشيخ عصام كساب، والمطارنة الياس كفوري وشكرالله نبيل الحاج وميخائيل ابرص، وقنصل ايطاليا في الجنوب احمد سقلاوي وكبار الضباط الدوليين. 
بدأ الاحتفال بوضع كل من العماد عون والجنرال بييري إكليلا من الورد عند النصب التذكاري لضحايا القوات الدولية في الجنوب منذ العام 1978.
وألقى بييري كلمة شكر فيها الحكومة اللبنانية والمرجعيات الروحية والفاعليات في المنطقة التي دعمت «اليونيفل» في اداء مهمتها والتزامها بالقرار 1701».
كما شكر بييري القوات المسلحة اللبنانية التي «أظهرت قدرتها على الحفاظ على الحدود السيادية»، معرباً عن تمنيه «أن يأتي اليوم الذي تسلم فيه هذه المنطقة الى الجيش اللبناني»، وداعيا «الدبلوماسيين للعمل على أن ينعم الشبان بالأمن».
ثم تحدث الجنرال دل كول فقال: «أعرف من تجربتي السابقة ان «اليونيفل» تضطلع بجهود كبيرة حيث حافظنا على الهدوء والاستقرار لمدة 12 سنة وتحت قيادتي سيستمر هذا الأمر لتجنيب الشعب اللبناني اي معاناة، لأن لبنان هو بلدي الثاني، وأنا فخور ان يكون قائدي الأسبق في اليونيفل اللواء غراتسيانو وأنا متأكد من أننا سننجح معا مع الداعمين  لـ»اليونيفل»، متعهدا «بمواصلة قيادة «اليونيفل» العمل على درب تطبيق القرار 1701، لأنه يحمي جنوب لبنان من ويلات الحرب التي عانى منها،  وأتطلع الى العمل مع الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي والأمن العام لما فيه مصلحة لبنان والسكان المحليين، وأن ننجز مهمتنا بسلام».


أخبار ذات صلة

قراءة الفاتحة لروح الحسن في بتوراتيج
ماروتي يقلِّد عفيش نجمة التضامن: ندعم الجهود لحماية الإرث الثقافي
«الديمقراطية» بحثت مع سوسان و«الجماعة» أوضاع مخيّم المية ومية