بيروت - لبنان 2019/12/14 م الموافق 1441/04/16 هـ

رئيس بلدية بلاط عبدو العتيق يقدم باسم بلدية بلاط واهلها

درع تكريمي لمدير عام مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان المهندس جان جبران

حجم الخط

شكر رئيس بلدية بلاط عبدو العتيق  باسمه وباسم ابناء بلدة بلاط مدير عام مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان المهندس جان جبران على تجاوبه واهتمامه بتأمين مياه الشفة الى البلدة "التي عانت الحرمان منها لاكثر من عشر سنوات مضت".

وتمنى العتيق التوفيق  لجبران في مسيرته، ونوه"بالانجازات التي تحققت منذ  استلام المكرم مسؤوليته حتى اليوم".وتمنى له "ان يبقى العين الساهرة على كل قرى قضاء جبيل.

كلام العتيق جاء خلال لقاء تكريمي اقامته جمعية جاد – شبيبة ضد المخدرات” للمدير العام لمؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان  المهندس جان جبران في مركزها في حبوب – 
جبيل. 

شارك فيه النواب شامل روكز، انطوان حبشي وماريو  عون، سفيرا كولومبيا وتشيكيا في لبنان، راعي ابرشية جبيل  المارونية المطران ميشال عون ممثلابأمين السر الابرشي الخوري جوزف  زيادة، قائمقام جبيل نتالي مرعي الخوري، رئيسا بلديتي بلاط  عبدو العتيق واهمج نزيه ابي سمعان، رئيس رابطة مختاري القضاء ميشال جبران، الامين العام الاسبق لحزب الكتلة الوطنية المحامي جان حواط.

بدوره شكر جبران جمعية جاد وبلدية بلاط على التكريم وقال إن ما اقوم به تجاه المواطنين لجهة تأمين الشفة لهم هو واجب علي، وحق لهم، ونحن لا نفرق بين منطقة واخرى، ومن واجبي تأمين المياه للناس وخدمتهم، فالخدمة تواضع وواجب.

وشكرت جمعية جاد جميع الذين  يتعاونون معها لمكافحة آفة المخدرات .ولفت رئيس الجمعية ان تكريم جبران من قبل  الجمعية هو  تقديرا لعطاءاته ومايقوم به.

النائب ماريو عون وصف جبران برجل العمل بكل معنى الكلمة، وهو لا يرفض طلبا محقا لأي فريق سياسي من اي منطقة كان،او لاي مواطن لاي  طائفة او مذهب انتمى.

وختم:”انت مستحق لهذا التكريم، ولو لم تكن على قدر المسؤوليةلما تم  تعيينك مديرا عاما لهذه المؤسسة،  فهنيئا لنا بك وللبنان بك.

وفي الختام، تسلّم المكرم درع جمعية جاد . كما تسلم  درعا بإسم اهالي بلاط ومجلس بلديتها من رئيس البلدية عبدو العتيق، وشرب الجميع  نخب المناسبة  وقطع جبران والعتيق وحواط قالب الحلوى.



أخبار ذات صلة

بويز: خبر مفبرك حول "حسابات تابعة لباسيل"
كوريا الشمالية: على الولايات المتحدة الامتناع عن الاستفزازات إذا كانت [...]
حادث سير على مستديرة دوار أبو علي وسقوط جريح