بيروت - لبنان 2018/09/23 م الموافق 1440/01/13 هـ

سلامة: يشير المؤشر الاقتصادي الى ان نسبة النمو للعام 2018 ستكون 2 بالمئة

حجم الخط

 

كرر حاكم مصرف لبنان تطميناته بثبات الليرة اللبنانية مقارنة بالدولار الاميركي، داعياً الى التسريع في تشكيل الحكومة والبدء باصلاحات سيدر، مشدداً على اهمية خفض العجز في لبنان.
سلامة وفي منتدى الاقتصاد والاعمال، اكد ان " الليرة مستقرة وثابتة ومدعومة بالعملات الأجنبية، فقد حافظ لبنان على استقرار عمولته تجاه الدولار الاميريكي مقارنة بتراجع قيمة العملات في الدول الاجنبية".
واضاف: " يشير المؤشر الاقتصادي الى ان نسبة النمو للعام 2018 ستكون 2% مع الاخ بعين الاعتبار التراجع العقاري والوضع المستقر في قطاع الاستهلاك"، لافتاً الى ان "التراجع في الطاع العقاري منذ العام 2011 وهو لا يرتبط بالقروض السكنية ".
وتوقع حاكم مصرف لبنان "نمواً في الودائع في المصارف يفوق ال 5% كما تظهر الارقام تراجعاً في التسليف لكن تبقى القروض المشكوك بتحصيلها وقد تصل الى 4%" مشيراً الى ان "نسب التضخم وصلت بين 4 الى 5% ".
واردف سلامة: "يلتقي مصرف لبنان مع مؤسسات التقييم والصندوق النقد الدولي على تخفيض العجز مقارنة بالناتج المحلي مشيراً الى ان " مصرف لبنان يعتمد سياسة محافظة منذ تشرين الثاني 2017 ولن يغير هذه السياسة إذا لم تنفذ إصلاحات تخفض العجز."
وختم مؤكداً ان الاسواق تنتظر تشكيل الحكومة وتتوقع ان تكون من اولوياتها الاصلاح وتنفيذ اصلاحات مؤتمر سيدر".
وكان رئيس الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب الدكتور جوزيف طربيه قد اكد ان الودائع في مصارفنا تخطت 177 مليار دولار، موضحاً ايضاً ان لدى البنك المركزي احتياطات تصل الى 44 مليار دولار رغم ان حجم الدين 82 مليار دولار.
كما دعا الى "تسريع انتظام العمل الحكومي وبدء تنفيذ اصلاحات سيدر لكننا ندعو الى خفض التوترات السياسية وتأليف حكومة تعبر عن متطلعات الاجيال الصاعدة ولا سيما على الصعيد الاقتصادي".


أخبار ذات صلة

توضيح من الأونروا في لبنان حول بعض الشائعات!
إعتصام للشيوعي والشباب الديمقراطي أمام مصرف لبنان «لا للضرائب الجائرة [...]
شقير عرض وحنون تفعيل مجالات التعاون مع الغرفة التجارية العربية [...]