بيروت - لبنان 2020/10/29 م الموافق 1442/03/12 هـ

مرتضى: لإيجاد تشريعات تحمي الزراعة في لبنان

حجم الخط

رعى وزير الزراعة في حكومة تصريف الأعمال الدكتور عباس مرتضى ندوة نظمتها جمعية «غايا» بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة العالمية «الفاو» في فندق بالميرا في بعلبك حول تعزيز الوعي بموضوع الفضلات الغذائية والتوعية لتسخير الممارسات الزراعية الجيدة بحضور نائب رئيس الاتحاد العمالي العام حسن فقيه، رئيس بلدية بعلبك فؤاد بلوق، رئيسة جمعية «غايا» غادة حيدر. وأكّد على «تضافر الجهود مع الجمعيات والمنظمات والبلديات وكل المعنيين بالقطاع الزراعي من أجل تعزيز الأمن الغذائي وتطوير الانتاج الزراعي بمواصفات عالمية خالية من الشوائب من بهدف تقوية تصريف الانتاج».

وطالب بـ «إيجاد تشريعات وقوانين تحمي الزراعة في لبنان وطريقة استخدام الأسمدة والعمل من خلال تحديث القوانين مشيراً الى قوانين عفا عليها الزمن عمرها اكثر من خمسين سنة وجزاء الجرم هو ألف ليرة ولتاريخه لم يتم النظر بها».

وأكد ان «الأدوية الزراعية التي تدخل الى لبنان يتم فحصها اليوم في مختبر كفرشيما للتأكد من نسبة المواد الفعالة وخلوها من الشوائب التي تشكّل خطر على الصحة العامة».

وأضاف: «يواجه قطاع إدارات المبيدات الزراعية عوائق كثيرة اهمها عدم امتثال المزارع لارشادات وزارة الزراعة وتنامي نشاط الادوية الزراعية المهربة عبر المعابر غير الشرعية بكلفة أقل رغم علم المزارع بموادها المسرطنة الا أنه يدأب على استعمالها طمعاً بالربح ووزارة الزراعة سطرت بهذا الخصوص الانذارات وصادرت الأدوية والاسمدة الزراعية غير المسموح بها بمؤازرة القوى الأمنية».


أخبار ذات صلة

جريدة اللواء 29-10-2020
وسام الأرز الوطني للبروفسور ناجي الصغير
29-10-2020