بيروت - لبنان 2019/06/26 م الموافق 1440/10/22 هـ

"تأثير الموناليزا" وهم.. عيناها لا تلاحق أحد!

حجم الخط

لطالما أثارت تفاصيل  لوحة "الموناليزا" فضول العلماء، ودأب العديد منهم على فك لغزها، وبقي السؤال الاساسي في ذهن من لم يراها بأم العين يتمحور بـ "ما هي حقيقة الظاهرة التي تزعم أن عينا الموناليزا في اللوحة التي رسمها ليوناردو دافنشي، تتبعان من يشاهدهما أينما توجهوا؟

 وكشف باحثون ان ما تداوله التاريخ عن ظاهرة عيون الموناليزا غير دقيق، مؤكدين ان عيونها لا تلاحق احد كما يشاع.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأربعاء، أن باحثين من جامعة "بيليفيلد" الألمانية، أجروا دراسة لاكتشاف وفهم السبب وراء ظاهرة "تأثير الموناليزا" المرتبطة باللوحة الشهيرة.

وتوصل الباحثون إلى عدم صحة هذه الظاهرة، إذ توصلوا إلى أن عيني الشخصية لا تنظر لمن يشاهدها من جميع الزوايا، كما كان يعتقد غالب الناس.

وقال مؤلفو الدراسة، إن الموناليزا تنظر إلى جانبها الأيسر بمسافة 35.5 سنتيمترا داخل الفضاء المصور، أي ما يعادل 15.4 درجة للجانب الأيمن للمشاهد في المساحة الحقيقية.

وتأكيدا على صحة الدراسة، فإنه حين طلب من الباحثين الابتعاد بـ66 سنتيمترا عن اللوحة، وجدوا أن عيني الموناليزا لم تعد "تتربص بهم".

وأشار الدكتور جيرنوت هورسمان، من الجامعة الألمانية إلى أنه "لو كان تأثير الموناليزا صحيحا لتبعت عينا الشخصية الأفراد الذين يشاهدونها أينما حلوا، لكن نتائجنا وجدت العكس".

وتابع "حين تشاهد اللوحة من الجانب بزاوية 5 درجات تشعر كأن العينان تنظران إليك.. لكن مع زيادة الزاوية ستتغير النظرة".


أخبار ذات صلة

عثمان استقبل سفير اوكرانيا ومدير مكتب مكافحة المخدرات في السفارة [...]
بوتين يلتقي ماي في اليابان.. لأول مرّة منذ "تسميم سكريبال"
توعية حول خطر المخدرات في حواجز لقوى الأمن