بيروت - لبنان 2019/09/23 م الموافق 1441/01/23 هـ

إفتتاح حديقة القاضي غانم الثقافية في بسكتنا

الوزراء سرحان، بو صعب، كيدانيان، مراد وشخصيات خلال الحفل
حجم الخط

افتتحت لجنة إحياء ذكرى القاضي جورج غانم «حديقة القاضي جورج غانم الثقافية»، في مسقط رأسه بسكنتا، في احتفال حضره وزير الدفاع الياس بو صعب ممثلا رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، وزير الثقافة الدكتور محمد داود داود ممثلا رئيس مجلس النواب نبيه بري، السيدة جويس الجميل ممثلة الرئيس أمين الجميل وحزب الكتائب اللبنانية، وزير العدل ألبرت سرحان، وزير السياحة افيديس كيدانيان، النائب ادي معلوف ممثلا رئيس «التيار الوطني الحر» الوزير جبران باسيل، النائب ادي ابي اللمع ممثلا رئيس حزب «القوات اللبنانية» سمير جعجع ، الشيخ شوقي زعيتر ممثلا «حزب الله»، منفذ عام المتن في الحزب السوري القومي الاجتماعي سمعان الخراط ممثلا الحزب بالإضافة إلى عدد من الفاعليات السياسية والقضائية والديبلوماسية والفكرية والعسكرية والأمنية والروحية وآل غانم والاصدقاء وحشد من أهالي بسكنتا والجوار.

افتتاحا النشيد الوطني وتقديم للاعلامية سمر ابو خليل، ثم عرض فيلم عن المكرم، وكانت كلمة للوزير كيدانيان قال فيها: «القاضي جورج غانم يشبه لبنان، هذا البلد المميز الذي أحمل رسالته وأجول في كل العالم وأشدد على أهميته السياحية وعلى كل إنسان ان يزوره ويتشبع من خيراته ومن أصالته». 

ثم تحدّث المحامي منيف حمدان عن علاقته بالمحتفى، تلاه الرئيس السابق لمجلس القضاء الأعلى القاضي غالب غانم.

بدوره، قال الوزير داود: «هذا الاحتفال من تنظيم «لجنة إحياء ذكرى القاضي جورج غانم»، ينسجم ويتناغم مع توجهات لامركزية العمل الثقافي، بخلق مناخات وتشجيع بيئات تنتجها الأندية والمجالس الثقافية وتجمعات المجتمع الأهلي في المناطق اللبنانية كافة وخارج إطار مركزية العاصمة، ما يسهم في تفعيل دورة ثقافية شاملة تعم الوطن بأجمعه».

أما الوزير سرحان فقال: «القاضي الرئيس جورج غانم، هو من جيل القضاة الذين شرفوا ولايتهم عبر مسارها الطويل الذي تخطى العقود الثلاثة. اندفاع في العمل، التزام بعليا المناقب، عطاء كثير وكلام قليل، نظافة كف، شجاعة في مواجهة الصعب والمعقد والملتبس، ومواقف لا تأخذ بالاعتبار إلا ما يقتضي أخذه».

وفي الختام تحدث إبن شقيقة المحتفى به الدكتور عصمت غانم بإسم العائلة، فرحب بالحضور شاكرا كل من ساهم في إنجاح هذه الحديقة. وقال: «إنها مبادرة بيئية ثقافية، ولأنها كانت حلما من أحلامه لذلك هي هدية رمزية تخليدا لروحه».

بعد ذلك ازاح ممثلو الرؤساء والاحزاب الستارة عن النصب التذكاري للقاضي غانم الذي نحته الفنان جان ارويان، ثم جالوا مع الحضور في أرجاء الحديقة.



أخبار ذات صلة

ماكرون: نسعى لجمع 100 مليار دولار لدعم الدول النامية
ماكرون: نسعى للسيطرة على انبعاثات الكربون بحلول عام 2050
ماكرون: نعمل من أجل وقف إزالة الغابات حول العالم