بيروت - لبنان 2020/12/03 م الموافق 1442/04/17 هـ

الشموع والصلاة عن أرواح الضحايا على درج الفن في الجميزة

حجم الخط

إستكمالا لما بدأه فنانو  لبنان من عرض لأعمال فنيّة مقدمة «لمبادرة بيروت بشكل رمزي» الأحد الماضي، أقام دار شيبان بمشاركة عدد من الفنانين الأحد معرض صور على درج الفن في الجميزة، تقدّم كهدية لأهالي الضحايا تقديرا لآلامهم،  وقد أضيئت الشموع مع النشيد الوطني والصلاة عن أرواح الضحايا.

رسمت الفنانة التشكيلية رانيا أحمد لوحة أم تحمل إبنها متوجهة الى الصليب الأحمر أمام مشهد الدمار، قدمتها هدية للصليب الأحمر تقديرا لعطاءاته وتضحياته وكعربون شكر وتقدير ودعم لجهوده. أمّا الفنانة   كارين عبدو  تميزّت لوحتها التي تمثل العلم الذي كان موجود على سطح البناية الذي كان يعمل فيها الضحيّة جو عقيقي في المرفأ، والذي ساعد في معرفة مكان جثته أمام هذا الكم من الركام ، محاط بالقمح المتناثر من الإهراءات.


معرض الرسومات


أمّا الفنانة أني مغدجيان رسمت سيدّة ناجية من الإنفجار، وغيرهم من الرسومات التي حملت معاني عديدة لكل من  ناجي المعماري، وجورج يعقوب، وطوني مخول وسميرة مصللي وغيرهم.

وكان للشاعر الزجلي علي الحسيني بيت قال فيه:

حتى الشاعر بالإلهام

 يقدر يكتب أبياته

بيستحضر ريشة رسّام

حتى يلوّن كلماته

واختتم المعرض بكلمة للسيّد سعد شيبان شكر فيها الفنانين على تضامنهم مع أهالي الضحايا وبيروت مؤكدا أن العاصمة ستنهض من جديد، مع صوت الموسيقى عاليا على أغاني وديع الصافي، وفيروز، ورامي عيّاش والشاب خالد وغيرهم. 


لوحة «الناجية من الانفجار»





أخبار ذات صلة

ظريف: لن نعيد التفاوض بشأن الاتفاق النووي ومن حقنا عدم [...]
وزير الخارجية الإيراني: اغتيال فخري زاده عدوان دولي وما زلنا [...]
خروق جوية معادية فوق الجنوب