بيروت - لبنان 2019/09/19 م الموافق 1441/01/19 هـ

الفنان التشكيلي إدوارد ضاهر لـــ «اللــــواء»: «أنا أحب المرأة في الفن.. لأنها توحي لي بالإنفتاح والتواصل»

الفنان التشكيلي إدوارد ضاهر
حجم الخط

توزعت لوحات الفنان «إدوارد ضاهر» بين إيطاليا وفرنسا وألمانيا وبعض الدول العربية، وتتميّز ألوانه بالشفافية والموضوعية، وان اتجه غالبا نحو الذاتية أو التقوقع على الذات من خلال المرأة التي يخفيها بين خربشاته التي يضمّها داخليا أو بين التوازنات البصرية المخفية، فغالبا ما تتخذ الخطوط تشابكات ذات معنى وتثير الأشجان، إذ تطفح الشاعرية من رقة فواتح ألوانه المتماوجة أو المتكسرة أو المتقاطعة بحيث يجعل من المساحات المفتوحة فراغات بصرية تحاكي الانطباعات التي يدمجها بالحس الهندسي أو بالأحرى بخطوط الديكور الداخلي المتأثر فيه دون أن ينسى الرسم على الفخار، جاعلا من الجرّة تراثا شرقيا مرسوما بوحي عربي غني بالألوان. ومع الفنان «إدوارد ضاهر» أجريت هذا الحوار:



{ تميل ألوانك الى الخربشات هل يمكنني قول ذلك؟
- صحيح يمكن القول انها خربشات، ويمكن القول انها لعبة التوازن، لمن يتعمّق بالتأمّلات يجد التوازن القوي فيها، لأني درست الديكور والنحت واشتغلت على النحت جدا، وهو يفيد الرسام، وهو مهم لخلق الأشكال، لهذا يمكن القول خربشات ويمكن القول لعبة توازن لاني أحب استخدام التفكير مثل لوحة المهاجر السوري نرى فيها البحر والسمك والشمس تبكي، فهذه خربشة لها معنى وهي تأتي بعد عدّة دراسات في الفن والديكور لكي يتجرّأ في إيصال المعنى.
{ لماذا تفتح المساحات البصرية جدا؟
- أحب المساحات لأن دراستي  في الهندسة الداخلية جعلتني أشعر ان الإنسان عندما ينفرد بذاته يحتاج للوحة، وإلا ليجلس أمام جدار لماذا اللوحة؟ لهذا هو يحتاج للوحة تنمّي له فكره وتحرّك ذهنه، البعض لا يرى لأول مرة عمق اللوحة إلا بعد فترة، ويشعر انه يرى فيها الكثير من التفاصيل التي لم ينتبه لها بداية.
{ لعبة التوازن هي لعبتك في اللوحات، ما مدى صعوبة لعبة التوازن في لوحاتك؟
- التوازن نتيجة الخبرة التي استخدمتها مع الوقت وأحب التوازن جدا. غالبا أمنح اللوحة نظرة توازنية من خلال النقاط الأساسية فيها أو الربط، بما معنى الربط الرياضي أو الربط بين المتناقضات.
{ بين الرسم الطفولي والهندسة والديكور الداخلي، أين أنت؟
- أجد نفسي بالديكور الداخلي والألوان لأني أحب الفواتح جداً وأركّز عليها في أعمالي، فالألوان تجعلني أذهب الى البعيد بأفكاري وهي جذابة جدا وتخطف البصر.
{ الفنان إدوارد ضاهر بمن تأثّر؟
- بصراحة لا أحب أن أتأثر بأحد أحب أن تبقى أفكاري صافية من الشوائب وأحب أن أغلق على نفسي أبواب الفن خاصتي ليبقى أسلوبي هو أسلوبي الخام.
{ لماذا غموض المرأة في لوحاتك أو شخوصك دائما؟
- أنا أحب المرأة في الفن، لان المرأة بالنسبة لي توحي بالانفتاح والتواصل، دائما كل فرد بحاجة للآخر لكن المرأة تمتلك الحنان والأمومة وتمنحني شرارة العبقرية وبنسبة 70 بالمئة تمنحني الإلهام والجمال وتولد اللوحة من المرأة.
{ كيف بدأت الرسم ومنذ متى؟
- بدأت من الجامعة وأنا أدرس الديكور ومن ثم اشتغلت بشكل رسم حر، فأحببت الألوان لأن في الهندسة لا يمكن الشغل بالألوان واستمريت هكذا، خاصة واننا في الوطن العربي نتأثر بالأحداث ونرسم ما نشعر به مثل النزوح السوري، وضمن الثوابت وأحب استخدام الأبيض واعتبره الأساس في لوحاتي.

dohamol@hotmail.com


أخبار ذات صلة

سلسلة هجمات طالبان تابع.. عشرات القتلى والجرحى في أفغانستان
جنبلاط عن تلفزيون المستقبل: في خضم الاحداث والازمات ذهب صوت [...]
جنبلاط عبر تويتر: ذهب صوت حر صوت متنوع صوت معتدل [...]