بيروت - لبنان 2018/10/17 م الموافق 1440/02/07 هـ

عقصات عبد الفتاح خطاب

حجم الخط

صدر للزميل الكاتب عبد الفتاح خطاب كتاب بعنوان «عقصات عبد الفتاح خطاب»، فيه بأسلوب ساخر وفق نهج الكوميديا السوداء نصوص تتراوح بين الشعر والنثر فيها الكثير من الألم ووجع النّاس وهو نهج اتبعه الكاتب في معظم نتاجه.
من الكتاب اخترنا نصاً بعنوان «مقامة بابا نويل شاف الويل» يعبر بوضوح عمّا سبق قوله.
«عقصات عبد الفتاح خطاب» موجعة... لكن في مكانها..
«حدثنا عيسى بن هشام قال: أمسية الميلاد صادفت بابا نويل يصيح الويل الويل، وقد انتابته نوبة غضب وهيجان، وينادي الغزلان، هلموا نغادر إلى الأبد لبنان، قبل أن تنتابنا الأحزان، وتُصيبنا لوثة التشرذم والفلتان.
حاولت ان اعيد إليه السكينة والإطمئنان، وسألته بحب وحنان، ما الذي جرى وكان؟
قال لي وهو لا يزال غضبان، ما من عاقل يقارب شأناً ما في لبنان إلا ويصاب بالغثيان، ويجابه المصاعب بالأطنان، كأنه يعيش مشروع بركان، لا يدري أين ينفجر أو متى الأوان، والسبب صراع يقوده التحالفان، كل يُخفي مشروعاً لا يظهر ولا يبان.
قلت يا بابا نويل عليك الأمان، هذا هو لبنان من قديم الزمان، إهدأ وتناول كوباً من عصير الرمان.
أجاب بمنتهى الهيجان، ما هكذا يا صاح تبنى الأوطان، ولا هكذا يؤمن مستقبل الأبناء والولدان، لقد أعرض أطفالكم عن الهدايا وأظهروا النكران، وطلبوا مني تأشيرات هجرة إلى مختلف البلدان، عساهم يعيشون بكرامة وفي أمان!.
قال عيسى بن هشام: افقت على الواقع واستعطفت «رودلف صاحب الأنف الأحمر» شديد اللمعان، راجياً أن نتبادل المكان، فسخر مني قائلاً: صحيح أنا حيوان ومع ذلك لا أقبل العيش مثلكم في لبنان».


أخبار ذات صلة

ندوة في طرابلس حول كتاب د. عبد الرؤوف سنو «المدن [...]
«مراح الأرواح» معرض للفنان التشكيلي عمران القيسي باستضافة مركز الصفدي [...]
la poesie des ruines وقصة طائر الفينيق