بيروت - لبنان 2019/05/22 م الموافق 1440/09/17 هـ

فنانون عديدون ينتقلون من موقع التمثيل للناس إلى منبر تمثيلهم

صفة الفنان الرئيس ليست حكراً على النجوم... بل تشمل الـ «كومبارس»...

فلاديمير زيلانسكي
حجم الخط

هي حقيقة واقعة. شعبية وجماهيرية النجوم الفنانين أهم وأرحب مما يناله السياسيون في أي موقع كانوا.

وقد أثبتت النماذج المتعددة من الفنانين الذين وصلوا الى مواقع متقدمة في دول مختلفة، أنهم حين رغبوا في السلطة نالوها من دون عناء. فالجماهير صناعتهم التي يجيدون توظيفها أينما أرادوا وكيفما شاؤا، ومع وصول النجم الكوميدي الأوكراني فلاديمير زيلانسكي (41 عاماً) الى سدّة الرئاسة على 30 مليون نسمة تعزّزت آمال كثيرين من الفنانين حول العالم بفرص بلوغ هذا المنبر من دون عقبات، خصوصاً وأن الرجل في الحادية والأربعين فقط من عمره، متزوج وله ولدان، وهو لم ينسَ مهنته بمجرد فوزه بالمنصب، بل إنه ورغم قلّة خبرته السياسية أعلن أنه لن يلتقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لوحدهما في غرفة واحدة لأنه لا يملك حنكته في السياسة، وبالتالي قد يجعله يوافق على أمور قد لا تكون في مصلحة الأوكرانيين وفضّل أن يحصل لقاؤهما بحضور ماكرون وميركل.

الرئيس الأميركي الحالي دونالد ترامب (72 عاماً) له 45 ظهوراً فنياً في أدوار عابرة، من دون أن ينكر ميله الى التعامل مع الكاميرات وهو تسلَّم بفخر قبل ثلاثين عاماً (عام 1989) جائزة التونة الذهبية كأسوأ ممثل عن دوره في فيلم (Ghost`s can`t do it)، وكان ظهر عام 92 في لقطة من الفيلم الشهير (Home Alone) إضافة الى دوره في فيلم: (The little bascals) وفيه يخاطب إبنه هاتفياً بالقول: «أنت أفضل إبن يمكن للأموال أن تشتريه».


دونالد ترامب

زميله الراحل رونالد ريغان والذي مات عن 97 عاماً، وحكم أميركا 8 سنوات (بين عامي 1981 و1989) ظهر في الكثير من الأفلام كممثل وان يكن غير مؤثّر كنجم إلا أنه وصل الى موقع نقيب الممثلين الأميركيين، بعد ظهوره في عشرات الأفلام منها: (Brother rat) (1938)، (Santa Fe trail) (40), (This is the army) (43), (The hasty heart) (49), (Bedtime for Bonzo) (51), و(Cattle  queen of Montana) (54).


رونالد ريغان


كذلك جوزيف أسترادا (82 عاماً) الذي حكم الفليبين ثلاثة أعوام (1998 - 2001) وقد عرف جماهيرية واسعة كممثل على مدى 30 عاماً من التمثيل، ومثله رئيس غواتيمالا «جيمي موراليس» الذي عرف نجومية على الشاشة الصغيرة في بلاده طوال 20 عاماً.


الفليبيني جوزيف أسترادا


الغواتيمالي جيمي موراليس

الرئيس التشيكي فاكلاف هافل الراحل عام 2011 حكم بلاده 13 عاماً، وهو جاء من موقع الكتابة للمسرح وله أكثر من 20 مسرحية جعلته يحلُّ في المرتبة الرابعة عالمياً كأفضل مئة مفكّر ومن مسرحياته الشهيرة:

(Audience), (The Garden party), (The Memoran du M)، وله العديد من المؤلفات الروائية (أبرزها: رسائل الى أولغا).


التشيكي فاكلاف هافل

أما الأمثلة المماثلة في وطننا العربي فهي تنحصر بمصر حيث تؤكد المعلومات ان الزعيم الراحل جمال عبد الناصر شارك في العديد من المسرحيات، ولعب شخصية قيصر في: «يوليوس قيصر» عام 1935، بينما أفصح الرئيس أنور السادات أكثر من مرة في مقابلاته، بأنه لطالما أحب الفن في مجال الغناء والتمثيل. وهو أبدى دائماً تعاطفه وحبّه للممثلين.

نحن ندرك سعي أصحاب الأموال لبلوغ السلطة، إلا أن السلطة مطمح الفنانين أيضاً، وهم يتنافسون بقوة مع رؤوس المال لبلوغها والتنعّم بعطاءاتها كأي منبر أول يتمنى الناس الصعود إليه طمعاً في الثروة والجاه وضمانتهم أقوى في هذا المجال، فالجماهير تقف معهم أصلاً، وتحبهم وترغب أن تراهم على الدوام في الواجهة.

 


أخبار ذات صلة

جريدة اللواء 22-5-2019
الرئيس الحريري متوسطاً المائدة الرئيسية في افطار دار الأيتام الإسلامية وبدا إلى يمنيه المفتي دريان والرؤساء الحسيني وميقاتي والسنيورة وأحمد طبارة، وإلى يساره: فاروق جبر، النائب فادي علامة، الوزير السابق محمد المشنوق والمطران مطر (تصوير: محمود يوسف)
الموازنة: التفاف على المطالب بالضرائب.. وإعادة السوريِّين بالضغط المالي!
ماكرون منتظرا على درج الأليزيه خلال استقبال  أحد المسؤولين الاوروبيين (أ ف ب)
ماكرون: تواطؤ بين القوميِّين ومصالح أجنبية لتفكيك أوروبا