بيروت - لبنان 2018/12/10 م الموافق 1440/04/02 هـ

معرض الفنانة بليندا زكا الإنشاء التشكيلي المثير للإهتمام البصري

حجم الخط

تمزج الفنانة «بليندا زكّا» (Belinda Zakka) الوسائط الفنية المختلطة مع بعضها  وفق الاتساق البنائي للوحة، بأسلوب تقطيعي او جمع الكثيرمن القطع المختلفة مع بعضها البعض ضمن معايير اللوحة الفنية، وابعادها المنتظمة برويّة تتلاحم معها الحدود الفنية التي خططت لها، بل تآلفت معها وفق الاسلوب الذي انتهجته، وهو فن الإنشاء التشكيلي  المثير للاهتمام البصري ومحور الرؤية التشكيلية والقدرة على تحديد المنظور الفني، وهو يمثل خطوات الفن الكولاجية مع الألوان التي تدفع للبحث والتأمل والاستكشاف واللمس، مع المحافظة على ميزة انشاء لوحة متكاملة اللمسات جماليا، وحسيا وزيادة المؤثرات التي من شأنها اظهار العمق بطريقة فنية تؤدي دورها المؤثر على الظل والضوء، والمقاييس،باستخدام كافة الوسائل من طباعة ومعدن وقماش والوان،فكل ذلك يمنح اللوحة عدة تفاصيل محتفظة بالنضارة البصرية لما تجسده التعبيرات في لوحاتها من حرية في الشكل والمضمون، وبعفوية نظمتها ضمن الافكار التي طرحتها في كل لوحة صممتها وكسرت فيها رتابة اللوحة الزيتية او الاكريليكية او غيرها. 
تحافظ الفنانة «بليندا زكّا» على الملمس البصري بمعنى التحسس الفني وتأملات التفاصيل الانيقة في الإستكشاف المبني على عدة اختلاطات مستوحاة من عالم الأزياء والموضة قديما وجديدا  حيث تجمع صورة ماكينة الخياطة مع لوازمها وتزينها بصور وادوات تعتمد على النظام والفوضى والخروج عن المألوف عبر نمط الكولاج والتركيب او التأليف الانشائي بعفوية تتدفق من تشكيل للمادة داخل المادة نفسها وقدرة اللوحة على الاحتواء الفني والوضوح في القبول الفني المعتمد على الاختلاط والتضاد والتناقض حتى بالمقاييس بين القطع الصغيرة،  ورمزية الجزئيات الاخرى المستخدمة في  اللوحات كافة. متفردة اسلوبها الذي يفرض الدهشة على المتلقي لبساطة ادواتها وتعبيرات تفاصيلها  والمعنى المرتبط بالموضة والأزياء والجمال عبر ازمنة مختلفة. فهل تحاول بليندا تصميم لوحة هي عرض ازياء تشكيلي يعتمد على الكولاج والرسم والتصوير الفني المرئي الذي يجتمع في لوحة واحدة اضافت اليها الملامح التشكيلية؟ 
تبدو الاختلاطات الفنية في اعمال الفنانة بليندا  ممتعة بصريا، لأنها  تتخذ أشكالًا  لمسميات كثيرة  لمسنا وجودها في القرن السابق او العصور السابقة. اضافة لمستحدثات عصرية يمكن رؤيتها عبر مجموعة متنوعة من الأعمال الفنية التي قامت بإنشائها مستخدمة الادوات البسيطة التي. تشتمل معظمها على  القطع الفنية من خيطان واقمشة وزهور مطرزة ودوائر معدنية  ومجوهرات تقليدية،  واسهم وريشة كتابة ورسائل قديمة ومخطوطات،   وكل ما من شأنه أن يمنح لوحاتها جمالية المزج بين المحتوى والاسلوب والعناصر والقدرة على التألبف بتعبير فني كولاجي مؤثر جماليا. اذ ترتبط التفاصيل المرتبطة ارتباطًا وثيقًا بالتعبير عن الفن القديم من خلال أشكال يدوية تستنبطها بليندا مثل التجميع والكولاج،  وقد تستمد بعض الاطر  من اشكال لقلائد قديمة (تحويطة)  في تصميم فني مستحدث، حيث يتم «تجميع» الأشياء التي تم العثور عليها بتاليف فريد من نوعه. لانها تتضمن إعادة ترتيب العناصر الموجودة في كل قطعة اختارتها ووضعت لها عنوانا،  هي مجموع ذكريات مضت في عالم الازياء والاكسسوارات،  وحتى البريد والتلفون في الزمن الماضي ، مثل الورق والقماش والرسائل والمفاتيح وقصاصات الجرايد  من جميع الأنواع (قصاصات الصحف، تغليف الهدايا، عتيق الطراز القديم، صفحات الكتب القديمة، الطوابع البريدية، البطاقات البريدية، إلخ)، بالإضافة إلى العديد من العناصر الصغيرة الأخرى التي تم لصقها على سطح الورق أو القماش أو الخشب. خلط بين الالوان والاشكال والقصاصات والمطبوعات والاقمشة، مثل الدانتيل وتضاعيف الادوات الاخرى. 
معرض الفنانة «بليندا زكّا» (Belinda Zakka) في غاليري اكزود «Equipe Exode» الأشرفية ويستمر حتى 7 كانون الأول 2018.

dohamol@hotmail.com


أخبار ذات صلة

فعاليات معرض بيروت العربي الدولي للكتاب لـ62
وفاة الشاعر اللبناني موريس عواد
فعاليات معرض بيروت العربي الدولي للكتاب بدورته الـ62