بيروت - لبنان 2018/10/15 م الموافق 1440/02/05 هـ

حذاء بملايين البشر!

حجم الخط

حذاء بـ17 مليون دولار من الذهب والحرير والالماس، صممته بريطانية لتردم الهوّة بين الحقائب الثمينة والأحذية، وهو يُعرض في احدى الدول العربية. خبر استرعى انتباه الناشطة في المجتمع المدني، فلعنت هذا الزمن الذي يدوسون فيه على 17 مليون دولار بأقدامهم فيما اكثر من 17 مليون طفل في العالم يعانون الجوع والمرض وآثار الحروب التي تضرب المنطقة.
رد صديقها الناشط ايضاً: ومَن قال لك انهم سيدوسون به على الأرض يا صديقتي؟ هم سيدوسون به على رقاب الناس، لأنهم لا يدوسون اساساً على الأرض، فهم يحلّقون بثرواتهم ولا تمس اقدامهم الأرض، فلا تخافي على الحذاء لن يتسخ وستصبح للاقدام التي تنتعله قيمة مضافة، وهذا الحذاء يساوي بنظرهم ملايين البشر.
تقول الناشطة بحسرة: معك حق المجانين كثر في هذا العالم وتهمهم المظاهر الكاذبة، انظر الى البذخ في حفلات الاعراس والمناسبات الخاصة، رغم ما نعانيه في هذا البلد فان تلك الطبقة التي تغتني من سرقة ارزاقنا وارزاق الدولة تتباهى بالحفلات التي تقيمها، فلا عجب ان نسمع بعد ايام عن زوجة او ابنة احد زعماء هذه الطبقة قد سارعت لاقتناء هذا الحذاء، ولكن ما يغيظني ان يأتي نجباء هذه الطبقة  ليحاضروا عن ضرورة محاربة الفساد، وليقرّوا قوانين للشفافية، لا تطبّق إلا على الفقراء الذين اصبحوا شفافين زيادة عن اللزوم بسبب السياسات الاقتصادية والسرقات المفضوحة ولن يجدوا بعد فترة ما يسترهم.



أخبار ذات صلة

نفايات.. وحضارة
رصيف!
اللبناني يعلم... ويصبر!