بيروت - لبنان 2019/08/19 م الموافق 1440/12/17 هـ

محمّدٌ وصحبه

حجم الخط

اتصل يخبرني بأنّه نال الفيزا الإلكترونية الجديدة.. لأداء فريضة الحج المباركة لهذا العام.. من أعماق الفؤاد فرحتُ له.. خصوصاً أنّها المرّة الأولى التي ييسرها الله له.. وهو لسنوات خلت كان يأمل ويسعى ويجهد لبلوغ هذا الهدف.. لكن الحرم ما كان يناديه.. وسبحان مُسبّب الأسباب ها قد أذن المؤذن بزيارته إلى بيت الله الحرام..

وفيما هو يبثّني شوقه لزيارة العمر.. وأبيض الإحرام النقي.. غاب الفؤاد عن الوجود ليحط في عرفات.. مردّداً: «لبيك اللهم لبيك.. لبيك لا شريك لك لبيك.. إنّ الحمد والنعمة لك والملك.. لا شريك لك لبيك».. ومن عرفات طفتُ مع حمائم الحرم حول الكعبة المشرّفة.. وسعيتُ بين الصفا والمروة.. ذارفاً دمع هاجر المُباركة.. لأشرب بعضاً من زمزم اسماعيل الوليد.. وأجمع حصوات من منى نزولاً إلى مزدلفة.. ومن الرجم أعود لأتحلل وأطوف طواف الوداع.. 

ومَنْ يزور تلك البقاع ولا يقف عند خاتم الأنبياء؟!.. متوسّلاً شفاعته إلى يوم الدين.. ويطل على الصحابة والتابعين في بقيع الأرض الطهور.. ليلملم أوراقه ويعود صوب مسقط رأسه.. وفي القلب ألم لفراق الأحبة محمداً وصحبه..

مبارك حجّكم يا زوّار البيت العتيق.. مبارك طوافكم وسعيكم.. مباركة جمراتكم ورجمكم.. مباركة صلاتكم في الروضة الشريفة.. وزيارة الحبيب المصطفى.. فهو شوق لا يدركه إلا منْ يزور تلك الأرض الأطهر.. ليتنسّم نفحات من رضا الرحمن وبركاته.. ومن نور الحبيب محمد عليه صلوات الله تعالى..

طوبى لمَنْ اختارهم رب العالمين هذا العام لزيارة دياره المقدّسة.. طوبى لهم ولحجّهم المبرور وسعيهم المشكور.. اللهم إطعمنا العودة إلى تلك البلاد عمرة أو حجاً.. اللهم آمين..






أخبار ذات صلة

الرئيس الفلسطيني يقيل مستشاريه
الجيش الأمريكي يعلن إطلاق صاروخ كروز أرضي من الساحل الغربي
رابطتا متقاعدي الثانوي والأساسي: لتنفيذ المادة 18 وصرف المستحقات المالية