بيروت - لبنان 2020/02/26 م الموافق 1441/07/02 هـ

«معالي الوزير» وفيروس التبويس!

حجم الخط

في الوقت الذي يتحدث فيه العالم عن «الفيروس الصيني» ووزارة الصحة عندنا أعلنت استنفارها الكامل لمجابهته، والمسؤولين في مطار بيروت ودوائرها الصحية بالذات.

تذكرت وزير الصحة السابق وائل أبو فاعور يوم عقد مؤتمره الصحف أعلن فيه: «إن فيروس «انفلونزا الخنازير» لا يستدعي تدابير استثنائية لمواجهته!

ولا سيما بعد انتشار حالات وفاة بسبب الفيروس؟!

لكن ما لم يكن متوقعاً هو نصيحة معاليه «بضرورة تخفيف التبويس»؟! الا في حالات القصوى و.. المغردين عبر التواصل الاجتماعي تكفّلوا يومها بتعميم نصائح معاليه  على «تويتر»؟!

في (مواقع التواصل) «انستغرام» نشرت «أستون ميلان» أميركية الأصل فقدت هاتفها (...) فاتصل «رونالدو»: «وجدت هاتفك»، وكافأته بقبلة.

فلاديمير بوتين انحنى امام طفلة روسية وقبل يدها في مهرجان الأوبرا الثالث في منطقة القرم الروسية.

شاكيرا بدورها وزّعت قبلاتها الساخنة في العرض الخاص لفيلمها «زوتوبيا» شاكيرا زوجة نجم فريق برشلونة سابقاً جيرار بيكيه.

بدورها اعترفت الفنانة المصرية «يسر» بأن والدها ضربها بعد ما شاهد دورها بفيلم «ألف بوسة وبوسة» مع حسين فهمي أثناء التصوير.

يسرا اغمضت عينيها بعد المشهد، ووالدها يجلس (خلف الكواليس) مع المخرج عمر عبد العزيز وبعد التصوير تلقت «يسرا» «حتة قلم»، يعني بالعربي الدارج شكف من كعب الدست».

وأوضحت دراسة حديثة إلى ان الأطفال الذين كانت امهاتهن يستخدمن الهاتف المحمول كثيراً أثناء حملهن يعانون في الارجح من فرط «التبويس» عبر الهاتف تعبيراً عن شوقهم.

البروفسور لورا بيركس نصح الأمهات بالتخلص من (القبلات الحارة) لا سيما في الدنمارك واسبانيا والنرويج وهولندا وكوريا، وبعدما أظهرت بيانات أكثر من 80 ألف في الدول المذكورة يوزعون قبلاتهن بعيداً عن نصائح الأطباء وعلماء النفس الاجتماعي.



أخبار ذات صلة

جريدة اللواء 26-2-2020
الحراك أمام المحكمة العسكرية لإطلاق الموقوفين (تصوير: طلال سلمان)
نصائح الصندوق: كلام بكلام يصدم «حكومة المواجهة»!
تحييد لبنان هو المفتاح لفك طوق العزلة