بيروت - لبنان 2019/12/14 م الموافق 1441/04/16 هـ

تداعيات سقوط الطائرتين المسيرتين في الضاحية: فتح جبهة الجنوب اللبناني وارد!

حجم الخط

في قراءة عسكرية لما حصل فجراً في الضاحية الجنوبية جراء سقوط طائرتين اسرائيليتين مسيرتين، قال الخبير العسكري العميد خالد حمادة، في حديث مع اللواء، بأن التطور الأخير تقنياً يطرح تساؤلات عدة فهذه الطائرات يصل مداها الأقصى الى 150 كيلومتر، وهي تفجر تلقائياً اذا وصلت الى هذا المدى.

وأشار حمادة الى أن هذا النوع من الطائرات يقوم بمهام معينة منها زرع متفجرات ومراقبة الأماكن، واسرائيل تعد المصدّرة الأولى له عالمياً، لافتاً الى أنه قد يكون جرى تفجير الطائرة الأولى بعد انتهاء مهمتها، وأن الثانية لحقتها لتصوير ما حصل وثم سقطت إما كونها وصلت لمداها الأقصى، أو جرى تفجيرها بعد انتهاء مهمتها أيضاً.

أما سياسياً، فقال أنه لا يمكننا عدم ربط ما حصل بالعمليات المنفذة في جنوب دمشق ليلاً، وهذا يعني أن هناك قراراً اسرائيلياً بتحذير ايران بطريقة شديدة اللهجة، وتشمل هذه الرسالة الجهات التي تدعمها ايران ومن ضمنها حزب الله.

لافتاً الى أنه إذا رد حزب الله عسكرياً، فنكون قد دخلنا فعلياً بصراع المحاور القائم بين ايران وأميركا وبالتالي الصراع في المنطقة في سوريا واليمن والعراق.

واعتبر أن الرد العسكري اذا أتى فسيكون بقرار من طهران، وأن قرار الحرب المفتوحة وفتح جبهة الجنوب اللبناني يبقيا رهن الساعات القليلة المقبلة.

المصدر: "اللواء"


أخبار ذات صلة

ترامب وقد بدت عليه علامات الغضب خلال اجتماع بالبيت الابيض (أ ف ب)
محاكمة العَزْل تقترب.. وترامب «لا يبالي»
متظاهرة عراقية في البصرة تحمل لافتة كتب عليها: لنا الحق أن تسمع أصواتنا (أ ف ب)
السيستاني يندِّد بـ«قتل وخطف» المتظاهرين.. وبومبيو يتوعّد إيران في العراق
تشابك بين المعتصم والجيش في جل الديب
ساعات الإستشارات بين اللملمة والضغوط الأميركية على التأليف