بيروت - لبنان 2020/11/30 م الموافق 1442/04/14 هـ

خادم الحرمين الشريفين بحث وعباس المستجدّات السياسيّة: السعودية تقف دائماً مع فلسطين وحقوق شعبها

حجم الخط

جدّد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود التأكيد على وقوف المملكة العربية السعودية الدائم مع فلسطين، وحقوق الشعب الفلسطيني في قيام دولته المستقلة، وعاصمتها القدس الشرقية.
فقد استقبل خادم الحرمين الشريفين، في قصره في العاصمة السعودية، الرياض أمس (الثلاثاء)، الرئيس الفلسطيني محمود عباس.
وتخلّلت لقاء القمة، جلسة مباحثات رسمية، وبحث مستجدات الوضع السياسي الراهن، وما تتعرّض له القضية الفلسطينية من أخطار، خاصة مدينة القدس.
واطلع خادم الحرمين الشريفين من الرئيس الفلسطيني على مستجدات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية والتطوّرات السياسية، لا سيما في ظل الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدّساته، والمؤامرات التي تُحاك لتمرير ما يُسمّى «صفقة القرن».
وعبّر الرئيس عباس عن بالغ شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين على مواقف المملكة الثابتة ودعمها فلسطين.
وسبقت الاجتماع، مأدبة غداء أقامها خادم الحرمين الشريفين على شرف الرئيس «أبو مازن» والوفد المرافق له، بحضور عدد من الأمراء وكبار مسؤولي المملكة.
حضر اللقاء عن الجانب السعودي: الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض، الأمير منصور بن متعب بن عبد العزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين، وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مساعد بن محمد العيبان، وزير الخارجية إبراهيم بن عبد العزيز العساف، وزير الدولة للشؤون الخارجية عادل بن أحمد الجبير ووزير المالية محمد بن عبدالله الجدعان.
وعن الجانب الفلسطيني: أمين سر اللجنة التنفيذية لـ«منظّمة التحرير الفلسطينية» الدكتور صائب عريقات، وعضو اللجنة المركزية لحركة «فتح» رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية حسين الشيخ، رئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، مستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية الدكتور مجدي الخالدي وسفير فلسطين لدى السعودية باسم الأغا.



أخبار ذات صلة

جريدة اللواء 30-11-2020
وداعاً للاقفال: عودة إلى كورنيش المنارة في اليوم الأخير للإقفال (تصوير: محمود يوسف)
تشكيلة الحريري في الواجهة: خرق الجمود أم مسار ملتبس؟
العدل أساس الملك