بيروت - لبنان 2020/10/20 م الموافق 1442/03/03 هـ

طرابلس تغرق في الوحول جراء الفيضانات التي خلفتها الأمطار الغزيرة

حجم الخط

ردود فعل سلبية تشهدها مدينة طرابلس جراء الفيضانات التي خلفتها الأمطار الغزيرة والتي تساقطت على مدار ساعتين متكاملتين، وبسبب أعمال الحفريات المستشرية بحيث لا يخلو شارع من " مصيبتها" فان الامطار جرفت الأتربة والبحص والتي سدت كل مسبعاة مياه الأمطار فطافت "طرابلس" بالمياه الموحلة والتي دخلت في مناطق معينة الى المحلات والمستودعات كما حصل في منطقة الضم والفرز.

 هذا واحتجز المواطنون داخل سياراتهم جراء أزمات السير الخانقة والمياه التي دخلت سياراتهم كل هذا ولم يشهد المواطن أي عمال لبلدية طرابلس لإنقاذهم من هذا الوضع المخزي والمعيب كون بلدية طرابلس هي الجهة الأولى المعنية بشؤون المدينة سيما منها تعزيل المسبعاة بشكل دوري سيما واننا لا نزال في فصل الشتاء، والذي جرى اليوم يشير الى الإهمال الحاصل والفوضى المستشرية والتي لطالما رفع المواطن الطرابلسي صوته في وجهها بيد ان شيئا لم يتغير مما دفعه اليوم الى رفع الصوت في وجه بلديته مستخدما لهذه الغاية شبكات التواصل الاجتماعي للتعبير عن استيائه من الحالة التي وصل اليها مما يدفعه للتأكيد على أن ثورته محقة في وجه كل الفساد المستشري داخل الإدارات الرسمية!!!!




أخبار ذات صلة

هل يلعب راموس مع ريال مدريد غداً؟
ماكرون: كثفنا العمل ضد الجماعات الإسلامية المتشددة خلال الأيام الماضية [...]
ماكرون: سيتم حل ومنع الجماعة المحلية المتورطة في قتل المدرس [...]