بيروت - لبنان 2018/08/20 م الموافق 1439/12/07 هـ

إسرائيل تستدعي جنود الإحتياط لمناورات واسعة ومفاجئة في الجولان

حجم الخط

استدعى الجيش الإسرائيلي وحدات كبيرة من قواته وجنود الاحتياط لإجراء ما وصفها بالمناورات المفاجئة أمس في الجولان السوري المحتل.
وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، في بيان امس: «بدأنا تمرينا عسكريا مفاجئا وواسعا في منطقة هضبة الجولان يتوقع أن يستمر لعدة أيام».
وأضاف أدرعي «ستشهد المنطقة حركة ناشطة للمركبات العسكرية وستسمع أصوات انفجارات، كما تم تفعيل منظومة استدعاء لجنود احتياط».
وتابع:«نؤكد أنه تم التخطيط للتمرين بشكل مسبق في إطار خطة التدريبات السنوية لعام 2018، بهدف الحفاظ على جاهزية واستعداد القوات».
وتأتي هذه المناورات عقب انتهاء سلاح الجو الإسرائيلي من مناورات أجراها في الأيام الأخيرة امتدت لخمسة أيام، على خلفية الوضع المتأزم مع قطاع غزة حاكى فيها مهاجمة عشرات الأهداف الفلسطينية في وقت واحد.
وبحسب راديو «مكان» الإسرائيلي فإن «المناورات الجديدة التي انطلقت أمس في الجولان ستحاكي حرباً على الجبهة الشمالية المسؤولة عن الحدود مع سوريا ولبنان».
(وكالات)


أخبار ذات صلة

ترامب يصف التحقيق بتدخُّل روسيا بـ«المكارثية»
الرئيس الأفغاني يُعلِن هدنة مع طالبان في عيد الأضحى والحركة [...]
مجددا.. زلزال يهز لومبوك الاندونيسية