بيروت - لبنان 2019/06/24 م الموافق 1440/10/20 هـ

بسبب الحريق.. ماكرون يرجىء خطابا ويتوجه إلى "كاتدرائية نوتردام"

حجم الخط

توجه الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الى موقع كاتدرائية نوتردام بعدما قرر إرجاء الخطاب الذي كان سيلقيه مساء الاثنين بسبب "الحريق الرهيب الذي دمر نوتردام دو باري"، بحسب الرئاسة الفرنسية.

وكتب ماكرون على صفحته في موقع تويتر: أنا حزين جدا الليلة لرؤية هذا الجزء من قلوبنا يحترق.

ولم تحدد الرئاسة متى سيلقي خطابه، بينما تبث جميع أجهزة التلفزيون وشبكات التواصل الاجتماعي صوراً للكاتدرائية القوطية، وهي رمز لباريس، تلتهمها النيران.

وكان من المتوقع أن يكشف الرئيس الفرنسي سلسلة اجراءات يعتزم اتخاذها للرد على المطالب السياسية والاجتماعية والاقتصادية للمحتجين من حركة السترات الصفراء الذين يتظاهرون في مختلف انحاء البلاد منذ خمسة أشهر.

والرئيس الفرنسي مدرك ان الرهانات كبيرة، حيث عليه اقناع مواطنيه بهذه الاجراءات من أجل عدم تهديد ما تبقى من ولايته.

وكان من المتوقع ان يلقي كلمته عند الساعة 18,00 ت غ على التلفزيون ليكشف "ورش العمل التي تحظى بأولوية وأولى الاجراءات الملموسة" كما أعلن قصر الإليزيه في وقت سابق.



أخبار ذات صلة

ولا تنسوا الفضل بينكم
الصلاة قعوداً
مصير رودريغيز