بيروت - لبنان 2020/10/19 م الموافق 1442/03/02 هـ

بعد وصفه بن لادن بـ «الشهيد».. رئيس وزراء باكستان في مهبّ الانتقادات

حجم الخط

موجة انتقادات شديدة يواجهها رئيس الوزراء الباكستانيّ عمران خان، بعد وصفه زعيم تنظيم القاعدة السابق أسامة بن لادن بـ "الشهيد".

هذا التعليق صدر عن خان في البرلمان خلال استعراضه العلاقات المضطربة لبلاده مع الولايات المتحدة منذ أن قتلت قوات أميركيّة خاصة بن لادن في العام 2011 في مدينة أبوت أباد في شمال باكستان، وقال خان "الأميركيّون جاؤوا إلى أبوت أباد وقتلوا بن لادن. لقد استشهد".

بعد كلمته التي نقلها التلفزيون واجه رئيس الوزراء الباكستانيّ ردود فعل سلبيّة من شخصيات معارضة ومراقبين. فقال وزير الخارجيّة السابق خواجة آصف للبرلمان "عمران خان زوّر التاريخ وأعلن بن لادن شهيدًا اليوم".

أضاف "المسلمون في كلّ أنحاء العالم يعانون بسبب التمييز الذي يواجهونه من جرّاء الإرهاب (...) ورئيس وزرائنا يزيد الأمر سوءًا بوصفه أسامة بن لادن بشهيد الإسلام".

يشار إلى أنّ باكستان نفت رسميًا علمها بإختباء بن لادن في البلاد قبل قتله بالرصاص في عمليّة عسكريّة ليلية لقوات أميركيّة خاصة في 2 أيار/ مايو 2011. شكل الحادث إحراجًا وطنيًا كبيرًا في باكستان، وتسبب بتوتير العلاقات بين الولايات المتحدة وباكستان.

بينما قال رئيس الاستخبارات الباكستانيّة السابق الجنرال أسد دوراني لوسائل الإعلام في العام 2015، إنّ استخبارات بلاده النافذة علمت على الأرجح بمكان اختباء بن لادن وأملت في استخدامه كورقة مساومة.

هذا وطالما أدلى خان بتصريحات مثيرة للجدل، بما في ذلك خلال رحلة له إلى الولايات المتحدة عام 2019، عندما قال إنّ المخابرات الباكستانية زوّدت واشنطن بمعلومات ساعدتهم في العثور على بن لادن وقتله.

المصدر: يورونيوز + اللواء



أخبار ذات صلة

أسباب رغبة اسرائيل في التطبيع مع السودان
ماذا حصل لسويسرا الشرق؟
البرلمان يجدد اليوم مطبخه التشريعي ويملأ شغور المجلس الاعلى