بيروت - لبنان 2018/11/14 م الموافق 1440/03/06 هـ

مديرة صندوق النقد الدولي: تصاعد الشعبوية يؤدي الى عواقب اقتصادية خطيرة في العالم

حجم الخط

اعتبرت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد أنه يجب أن يكون هناك "مزيد من الانفتاح" الاقتصادي لمحاربة الشعبوية، وذلك في مقابلة مع صحيفة "ليزيكو" الفرنسية تُنشر الجمعة.
وردا على سؤال الصحيفة، عبّرت لاغارد "عن بالغ قلقها إزاء التطور السياسي في العالم والذي يمكن أن يؤدي إلى عواقب اقتصادية خطيرة".

وشددت على أن مواجهة الشعبوية تكون "بمزيد من الانفتاح".

وقالت لاغارد "المهم هو أنّ العولمة يجب أن تتطور بطريقة مختلفة، مع احترام أفضل لقواعد اللعبة وللبيئة (...)".

وتابعت "دونالد ترامب على حق في نواح عدة"، موضحة أن "المنافسة الحرة يجب أن تكون عادلة في جميع المجالات، ويسرّني أن السلطات الصينية قد أعلنت مؤخرا رغبتها في معالجة جميع المواضيع!".

وأضافت "لقد أظهرت الانتخابات في الآونة الأخيرة تصاعد الشعبوية والشهية للأنظمة الاستبدادية، من اليمين واليسار، وهو أمر مثير للقلق حقا".

ورغم ذلك، لا تعتقد لاغارد أن هناك سيناريو لتفكك منطقة اليورو.



أخبار ذات صلة

غزة تُسقط ليبرمان... وزير الدفاع الإسرائيلي أعلن عن إستقالته رسمياً
روحاني: أمريكا اختارت الطريق الخاطئ بفرض العقوبات وستُهزم
بينس يُحذر زعيمة ميانمار.. اضطهاد الروهينغا لا يُغتفر