بيروت - لبنان 2019/05/24 م الموافق 1440/09/19 هـ

موسكو: لولا دعمنا لانهارت سوريا

١٧ قتيلاً بإنفجار في جسر الشغور

حجم الخط

أكد رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، الجنرال فاليري غيراسيموف، أن دعم موسكو العسكري لدمشق في العام 2015 جنب الدولة السورية الانهيار تحت ضربات الإرهابيين.
وفي كلمة ألقاها، امس أثناء مؤتمر موسكو الثامن للأمن الدولي الجاري في العاصمة الروسية، ذكّر غيراسيموف بأن القوات الجوفضائية الروسية بدأت عمليتها في سوريا، تلبية لطلب من دمشق، في  ايلول العام 2015، عندما كانت الحكومة الشرعية في هذه البلاد تسيطر على 10% من أراضيها، وكانت الدولة السورية مهددة بالزوال «في غضون شهر ونصف أو شهرين».
وأشار رئيس هيئة الأركان إلى أن دعم الجيش الروسي المباشر لدمشق منع ظهور كيان متطرف على أراضي سوريا والعراق، نهاية العام 2015، يمثل قوة عسكرية مهيبة، بما في ذلك بسبب وقوع كميات كبيرة من الآليات التابعة للجيش الحكومي السوري في أيدي المسلحين. 
وكان بوسع ذلك، بحسب غيراسيموف أن يفتح الباب أمام توسع مطرد للإرهاب الدولي في المنطقة، «وفي هذه الحالة لاستغرق الانتصار على داعش، حتى بعد تكاتف جهود أبرز دول العالم، وقتا أطول ولتطلب موارد أكثر».
وتابع غيراسيموف أن دخول روسيا ساحة القتال ضد الإرهابيين في سوريا كبد المسلحين خسائر جسيمة وأربك قنوات تمويلهم وإمدادهم، وهيأ الظروف المواتية لانتقال القوات الحكومية إلى هجوم حاسم.
على صعيد اخر، قال رجال الإنقاذ وسكان إن 17 شخصا على الأقل قتلوا امس في انفجار بوسط مدينة جسر الشغور الواقعة تحت سيطرة المعارضة في شمال غرب سوريا بعد يوم من ضربات جوية روسية عنيفة.
وانهار عدد من المباني جراء الانفجار الذي هز المدينة الواقعة في محافظة إدلب قرب طريق بين مدينة اللاذقية الساحلية ومدينة حلب.
وشهدت محافظة إدلب والمناطق المحيطة بها في شمال سوريا، آخر معقل لمقاتلي المعارضة، تصعيدا في الهجمات من جانب الطائرات الروسية والنظام السوري على الرغم من أنها تخضع للحماية بموجب اتفاقية «منطقة عدم التصعيد» التي توصلت إليها روسيا وإيران وتركيا العام الماضي.
وقال سكان إن طائرات روسية حلقت بينما وردت أنباء عن هجمات صاروخية في عدة قرى حول جسر الشغور.
(ا.ف.ب-ريترز)
 
أ


أخبار ذات صلة

مسؤولون أميركيون: البيت الأبيض أبلغ الكونغرس بخطط إرسال 1500 جندي [...]
شقير شكر فينيانوس لمعالجة قضية رسوم أرضية المرفأ المحقة
تعزيزات أميركية تتجه إلى الشرق الأوسط.. 3000 جندي إضافي لردع [...]