بيروت - لبنان 2020/10/27 م الموافق 1442/03/10 هـ

كورونا «بلا رحمة».. وضع «خطير للغاية» في أوروبا بعد أرقام قياسيّة

حجم الخط

عاد القلق ليسيطر مجددًا على القارة العجوز، التي كانت منذ وقت قريب، مرتعًا لتفشّي الوباء الفتّاك، فقد حذّرت منظمة الصحة العالميّة من أنّ حالات الإصابة بفيروس "كورونا" ترتفع بشكل "مقلق" في أوروبا، حيث يتكشّف "وضع خطير للغاية" في جميع أنحاء القارة.

مع ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى أرقام قياسيّة، تفرض الحكومات الأوروبيّة إجراءات محليّة صارمة وتفرض مزيدًا من الإغلاق في محاولة لوقف الموجة الثانية من الوباء.

لكنّ المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالميّة هانز كلوغ، قال في مؤتمر صحافيّ، أمس الخميس، إنّ الزيادة في الحالات يجب أن تكون بمثابة تحذير لما هو آت، وأضاف: "تجاوزت الحالات الأسبوعيّة الآن تلك التي تمّ الإبلاغ عنها عندما بلغ الوباء ذروته لأول مرة في أوروبا في مارس"، لافتًا إلى أنّه "الأسبوع الماضي، تجاوز العدد الأسبوعيّ للمنطقة 300 ألف مريض".

كلوغ أشار إلى أنّ أكثر من نصف الدول الأوروبيّة أبلغت عن زيادة بنسبة 10٪ في الحالات الجديدة في الأسبوعين الماضيين، وقال "من بين هؤلاء، شهدت سبع دول زيادة الحالات المبلغ عنها حديثًا بأكثر من الضعفين في نفس الفترة".

تابع المدير الإقليميّ لمنظمة الصحة العالميّة: "في الربيع وأوائل الصيف، تمكنّا من رؤية تأثير إجراءات الإغلاق الصارمة. وقد أتت جهودنا وتضحياتنا ثمارها. في حالات حزيران/ يونيو، وصلت حالاتها إلى أدنى مستوى لها على الإطلاق. ومع ذلك، يجب أن تكون أرقام حالات أيلول/ سبتمبر بمثابة تنبيه اتصل بنا جميعًا"، "على الرغم من أنّ هذه الأرقام تعكس اختبارات أكثر شمولاً، إلا أنّها تُظهر أيضًا معدلات انتقال مُقلقة عبر المنطقة".

كما قال كلوغ إنّه بينما كانت هناك زيادة في الحالات في الفئات العمريّة الأكبر سنًا، الذين تتراوح أعمارهم بين 50 و 79 عامًا، في الأسبوع الأول من أيلول/ سبتمبر، إلا أنّ النسبة الأكبر من الحالات الجديدة لا تزال بين 25 إلى 49 عامًا، مضيفًا: "لقد أخذ هذا الوباء الكثير منا"، مُستشهدًا بحوالي 4.9 مليون حالة إصابة بفيروس "كورونا" في أوروبا، وأكثر من 226 ألف حالة وفاة.

فيما رأى أنّ "هذا لا يروي سوى جزء من القصة... لقد كان التأثير على صحتنا العقليّة واقتصاداتنا وسبل عيشنا ومجتمعنا هائلًا"، وحثّ على "بذل جهد جماعيّ مكثف من قبل جميع الدول الأوروبيّة الأعضاء"، قائلًا إنّ"الاستجابة للأزمة كانت فعّالة للغاية كلّما كانت الإجراءات سريعة وحاسمة، لكنّ الفيروس أظهر (نفسه) بلا رحمة كلّما ساد التحيّز والتضليل".

المصدر: CNN بالعربيّة + اللواء



أخبار ذات صلة

المبعوث الدولي إلى سوريا بيدرسون: نواصل تقريب وجهات النظر بين [...]
حريق كبير في خراج بلدة المعمارية
الأردن يسجل اليوم رقما قياسيا جديدا.. 3800 إصابة جديدة بكورونا [...]