بيروت - لبنان 2019/05/25 م الموافق 1440/09/20 هـ

«الشارقة» يترقب تتويجه في الامارات و«الزمالك» يهدد بالانسحاب

تحضيرات الشارقة لاستعادة لقب دوري الخليج العربي
حجم الخط

فض نادي الزمالك برئاسة مرتضى منصور، خوض لقاء القمة أمام الأهلي، ببطولة الدوري العام المصري لكرة القدم، قبل بطولة الأمم الأفريقية المقرر إقامتها في مصر في شهري حزيران وتموز المقبلين.

وأعلن رئيس الزمالك أنه سينسحب من بطولة الدوري الممتاز إذا قرر اتحاد الكرة إقامة مباراة الأهلي في قمة الدوري الممتاز يوم الـ3 من حزيران المقبل.

وقال منصور بتصريحات تلفزيونية: «لو تم تحديد مباراة القمة يوم الـ3 من حزيران، لن أستكمل الدوري، ولن أخوض المباراة إلا بنهاية البطولة بعد كأس الأمم الأفريقية، أنا مش شغال عند محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي، ولن أقبل إلا بإقامة القمة في الجولة الأخيرة في الدوري كما كان مقررًا لها، شغل التهريج والعبث ده لن يحدث وأنا رئيس الزمالك، الأهلي عامل مشكلة مع كل أندية الدوري، هو فيه كده في الدنيا؟».

وأضاف: «لم أتراجع عن قرار الاستعانة بحكام أجانب حتى نهاية بطولة الدوري العام، خاصة بعد أن شاهد الجميع الكوارث التي قام بها التحكيم في المباريات، أنا بعت رسالة لعصام عبد الفتاح إننا لو نزلنا الملعب ولقينا حكم مصري هننسحب، وأنا شمتان بفرج عامر رئيس سموحة قلتله هات حكم أجنبي قالي الخطيب حبيبي قلتله اسمعني هتتغلب بالذوق بالعافية».

وفي الامارات، سيكون أمام الشارقة فرصة جديدة لإحراز لقب دوري الخليج العربي للمحترفين بعد غياب طويل عندما يواجه الوحدة يوم الأربعاء بعدما أهدر مؤخرًا الكثير من النقاط وتذوق طعم الخسارة لأول مرة.

وكان الشارقة يتصدر بفارق 11 نقطة لكنه عانى بشدة في الأسابيع الأخيرة وحصد ثلاث نقاط فقط من آخر أربع مباريات ليصبح على بعد ثلاث نقاط فقط من شباب الأهلي دبي صاحب المركز الثاني.

وقبل جولتين من النهاية يملك الشارقة 53 نقطة من 24 مباراة بينما أنعش شباب الأهلي آماله بالمنافسة بعدما فاز سبع مرات في آخر ثماني مباريات.

لكن الشارقة سيضمن إحراز اللقب لأول مرة منذ موسم 1995-1996 إذا فاز على الوحدة لأنه يتفوق في المواجهة المباشرة مع منافسه الوحيد الحالي شباب الأهلي.

كما سيكون بوسع الشارقة، الذي خسر لأول مرة في الدوري هذا الموسم بتعثره 3-2 أمام الوصل يوم السبت، إحراز اللقب إذا خرج بنفس نتيجة شباب الأهلي مع بني ياس في التوقيت ذاته الأربعاء.

وقال عبد العزيز العنبري، مدرب الشارقة إن «الوحدة يقدم مستويات جيدة في المباريات الأخيرة ويجب أن يكون التركيز عاليًا وأتمنى أن نوفق في الخروج بنتيجة إيجابية».

وأضاف «الوصول للقمة لم يكن سهلًا وما تبقى من الدوري أصعب ونجتهد جميعًا من أجل النهاية السعيدة.. بعد الاجتماع الأخير مع اللاعبين ورغم الخسارة، لمست منهم التفاؤل والرغبة في تقديم نتيجة إيجابية وكسبنا خبرة من الفترة السابقة».

ويعيش الوحدة حالة رائعة في الفترة الأخيرة، وهو الفريق الوحيد الذي فاز بآخر أربع مباريات ليتقدم إلى المركز الرابع برصيد 43 نقطة، وهو نفس رصيد العين حامل اللقب، ويصبح على بعد نقطة واحدة من الجزيرة ثالث الترتيب.

لذا فإن الوحدة سيحاول تحقيق فوزه الخامس على التوالي لتعزيز آماله في التأهل إلى دوري أبطال آسيا في الموسم المقبل.

وسيستمر تمسك شباب الأهلي بالأمل في إحراز اللقب رغم صعوبة المهمة لكنه سيكون مطالبًا بالفوز في آخر جولتين أمام بني ياس والفجيرة وانتظار تعثر المتصدر.

وقال رودولفو أروابارينا، مدرب شباب الأهلي «بالنسبة للمنافسة على المركز الأول فإن الشارقة يتفوق علينا بثلاث نقاط ولديه أفضلية المواجهات المباشرة. من جانبنا كل التركيز منصب حاليًا على الفريق وتجهيز اللاعبين لمواصلة تحقيق الانتصارات حتى نبقى في قلب المنافسة إلى النهاية».



أخبار ذات صلة

قيادة الجيش نعت سامي الخطيب والتشييع غدا في جب جنين
ثأر وإطلاق نار... ماذا حصل في طرابلس؟
السيسي والبرهان يتفقان على "دعم الإرادة الحرة" لشعب السودان