بيروت - لبنان 2019/11/20 م الموافق 1441/03/22 هـ

شباب لبنان يضربون موعداً مع الايرانيين

حجم الخط

بعد ان ضمن تأهله الى الدور ربع النهائي من بطولة آسيا للشباب ما دون 20 سنة في كرة الصالات اخفق منتخب لبنان في اعتلاء صدارة المجموعة الثانية بعد ان خسر بنتيجة قاسية امام تايلاند (8-1) في ختام مبارياتهما ضمن الدور الاول.


وسجل ثاناوات كويدبانغراتشان (4) وناتاساك فوتي (8) وسيكساكا برامانونغ (16) واللبناني حسين حمية (25 بالخطأ في مرمى فريقه) وسيفاكورن جونغكولثاكورن (30 و39) وتشوتيبونغ سوراديتانونت (30) وكريت ارانسانيالاك (34) أهداف تايلاند، في حين أحرز حسن شهاب (36) هدف لبنان الوحيد.

وتصدرت تايلاند ترتيب المجموعة برصيد 6 نقاط من مباراتين، مقابل 3 نقاط للبنان ولا شيء لقرغيزستان، حيث حصلت تايلاند ولبنان على بطاقتي التأهل إلى الدور ربع النهائي.

وبهذه النتيجة يكون لبنان قد ضرب موعدا مع ايران حاملة اللقب وصاحبة الضيافة مرة اخرى في الدور نفسه على غرار النسخة الاولى بينما ستلعب تايلاند احدى دول التصنيف الاول مع أفغانستان.

وتصدرت ايران مجموعتها بعد فوزها الصعب جدا على جارتها أفغانستان القوية 3-2 في مباراة متكافئة مع افضلية أفغانية نسبية من حيث السيطرة.

ودفع شباب الارز ثمن الإرهاق بعد ان خاضوا قبل يوم واحد مواجهة قوية امام قيرغزستان في حين ارتاح التايلانديون في هذا اليوم.

بدوره اكّد مدرب منتخب الشباب طارق رزق ان  الإرهاق او التعب لم يكن العامل الوحيد الذي أثّر على أداء رجاله أمام خصمٍ سريع مرشّح لحصد اللّقب، فغياب التركيز في بداية اللّقاء كبّدنا هدفين من ركنييتين وهنا تبدّدت آمالنا بمنافسة التايلنديّيين مع اننا تدربنا كثيرا على كيفية التصدي للكرات الثابتة.

وكان المنتخب اللبناني الأقرب الى خطف التقدم في مناسبتين فعليتين لجورجيو الخوري وجمال سلوان. وبعد ان افتتح التايلانديون التسجيل اهدر مجد حاموش فرصة ادراك التعادل. بعدها اهتزت الشباك اللبنانية ثانية وثالثة وسط استمرار اهدار الفرص حتى فقد منتخبنا إيقاعه وسلم اللاعبون للخسارة.

في المقابل استغرب الاسباني خوسيه مينديز مدرب منتخب تايلاند كيف سارت المجريات مشيرا الى ان منتخب لبنان دخل المباراة وهو مرشح للفوز "سجلنا أول هدفين وسيطرنا بعد ذلك على المباراة. ولكن إذا كان كلا الفريقين في حالة بدنية جيدة لكانت المباراة مختلفة تماماً بالتأكيد" وأضاف "أنا لم أشاهد فريقي الحقيقي في أول مباراتين، فأنا أعرف أنه يمكن أن نلعب بصورة أسرع، إذا أردنا أن يكون لدينا فرصة أمام أفغانستان فإننا بالتأكيد يجب أن نلعب بصورة أفضل".

المصدر: (موقع اللواء)


أخبار ذات صلة

جريدة اللواء 20-11-2019
المشهد بعد إعلان الرئيس بري إرجاء الجلسة: فرحة عارمة وسط بيروت
السُلطات الحاكمة تصطدم بقوة الحَراك: الإطاحة بالجلسة النيابية
لوح إعلاني ضخم مرفوع فوق طريق سريع أحرقه المحتجون قرب طهران (أ ف ب)
إحتجاجات إيران: ١٠٦ قتلى.. وخامنئي يعتبرها «مسألة أمنية»