بيروت - لبنان 2018/08/16 م الموافق 1439/12/03 هـ

بسبب خطأ "الكوافير".. أصيبت بجلطة دماغية وهذا ما حصل معها!

حجم الخط

رفعت ممرضة اسكوتلندية دعوى قضائية تطالب فيها بتعويض مقداره مليون جنيه إسترليني، ضد صالون حلاقة ألقت عليه اللوم في إصابتها بجلطة في الدماغ.

قالت أديلي بيرنز (47 عاماً) إنها عانت من جلطة في الدماغ بعدما خضعت لغسيل شعرها ست مرات في جلسة واحدة في صالون راينبو إنترناشونال، بمدينة غلاسغو. وبعد أقل من 24 ساعة، عانت أديلي من جلطة في الدماغ نقلت على إثرها إلى المستشفى.

وتأمل أديلي بأن تؤدي إجراءات المحكمة التي تعتبر الأولى من نوعها في اسكتلندا، إلى الحصول على تعويض مناسب، وتغيير صالونات الحلاقة والتجميل لطريقة تعاملها مع الزبائن.

وقالت أديلي: "لقد انلقبت حياتي رأساً على عقب، وأكد الأطباء بأن ما أصبت به كان بسبب ما حدث معي في صالون الحلاقة".

وأضافت: "بعد جلسة دامت 5 ساعات كان من المفترض أن أحصل فيها على لون جديد لشعري، أصبت بصداع في رأسي، وبعد عدة ساعات شعرت بالدوار وفقدت القدرة على الرؤية، فزحفت إلى هاتفي للاتصال بالطوارئ".

يذكر بأن الحادثة تركت آثاراً جانبية على أديلي وحالت دون استمرارها في عملها، الأمر الذي دفعها إلى بيع منزلها.

إضافة إلى ما سبق، تواجه أديلي الآن صعوبة في الكلام والقراءة والكتابة والتحرك، غير أنها مصممة على إعادة بناء حياتها، وفق ما ورد في صحيفة ميرور البريطانية.



أخبار ذات صلة

"الإجهاد" هرمون مسؤول عن انتشار سرطان الدم
لأول مرة.. علاج مطور للعمى يبعث الأمل للمكفوفين!
تناول الموز يومياً من أجل هذه الفوائد