بيروت - لبنان 2019/04/25 م الموافق 1440/08/19 هـ

حياة طويلة من الآن فصاعدًا

حجم الخط

تحدث مؤسس ورئيس العلماء في شركة "فيوم"، مومو فويسيتش، قائلاً إن "ما نشهده في الوقت الحالي هو تعامل مع أعراض الأمراض بعد وقوعها، ولكن المستقبل الذي بات موجودا في الوقت الحالي يتمثل بالتصدي للعوارض المرضية قبل ظهورها في بداية الأمر، وما ينعكس ذلك فترات الحياة للأفراد وإطالتها".

قال قالفويسيتش إن: "التكنولوجيا موجودة حاليا ولا ينبغي علينا الانتظار لسنوات.. المستقبل هو بالحيلولة دون الإصابة بأمراض وليس الانتظار إلى حين تظهر الأعراض، والمبدأ هو التصدي للعوارض المرضية "على المستوى المجهري" والتي بدأت بالظهور قبل أعوام من تشخيص الإصابة، وهنا نقوم بالتعرف على هذه الأمراض على المستوى المجهري ومنع نموها فلا تظهر عوارض الإصابة في الأصل على الفرد في حياته"، وذلك عبر مقابلة له مع CNN على هامش قمة الحكومات التي تستضيفها دبي.

وتابع قائلاإنّ "هذه الثورة بدأت بالفعل والآن لدينا حميات مدعومة علميا تم تشخيصها في الوقت الحالي ونحن نتعلم مع مرور الوقت، إلا أن الثورة قد بدأت بالفعل".

وعن مستقبل الصيام، أردف العالم: "هناك العديد من الطرق للصيام، وما أود فعله هو إدخال العلم في ذلك الجانب، والتمكن من أخبار الناس كل واحد منهم شخصيا ما هي الطريقة الفضلى للصوم، لأنه ليس هناك نوع واحد للصيام مفضل للجميع".

وأضاف: "سيكون هناك صيام يتم تشخيصه ليناسب الفرد، وكذلك بالنسبة للحمية، فسيكون هناك تشخيص لكل فرد على الكوكب، وقمنا بتجميع أنواع مختلفة من الحميات ولكن ليس هناك حمية يمكن القول مثلا إن حمية منطقة البحر الأبيض المتوسط هي الأفضل على صعيد علم الأحياء المجهري علينا أن نضيف العلم إلى ذلك".

وأنهى كلامه قائلا إنّه "علينا تفصيل المكونات التي على الفرد تناولها وتلك التي يتوجب عليه تجنبها"، لافتا إلى أن "العناية الصحية لا تتعلق بما تريده شركات التأمين بل بما يريده الناس، وعندما تكون مريضا فإن آخر أمر تريد القيام به هو الذهاب إلى مستشفى يأوي مرضى آخرين والانتظار بطوابير والبقاء في المنزل وإجراء الفحوصات سيكون خيارا أفضل دون الحاجة إلى رؤية طبيب".
 
 المصدر: CNN عربية
 


أخبار ذات صلة

النائبان سامي الجميّل وبولا يعقوبيان يعقدان مؤتمراً صحافياً مشتركاً في [...]
الكشف عن دور مهم للمغرب بعد هجمات سريلانكا
ما لا تعرفونه عن علاج غضروف الرقبة الطبيعي والجراحي