بيروت - لبنان 2020/04/06 م الموافق 1441/08/12 هـ

علاج كورونا قد يتوفر خلال أسابيع

حجم الخط

يواصل فيروس كورونا إثارة الرعب في العالم، خاصة بعد أن صنفته منظمة الصحة العالمية وباءً عالمياً «جائحة». وحتى الآن لم يتم اكتشاف أي علاج أو لقاح ضد الفيروس.

وفي هذا الإطار، أكد أمجد الخولي، استشاري وخبير الوبائيات في منظمة الصحة العالمية، أنه تم بالفعل عزل فيروس «كوفيد-19» ومعرفة تركيبته الجينية، ولكن اكتشاف العلاج يتطلب وقتاً وإجراء تجارب سريرية ومختبرية، قائلاً: «إن النتائج الأولية مبشرة، وقد نصل إلى علاج خلال عدة أسابيع».

وأضاف الاستشاري بالصحة العالمية: «ليست هناك مخاوف من تحول العلاج إلى عملية تجارية»، موضحاً أن الجهات البحثية والصناعات الدوائية كافة مدعوة للعمل على تطوير العلاج واللقاح، وهو ما يحول دون انفراد جهة أو مركز بحثي أو صناعة دوائية، أو حتى دولة بعينها بالإنتاج.

وأشار إلى أن التنافس يوفر بيئة داعمة لفعالية العلاج واللقاح وللتكلفة الملائمة، وأن المنظمة ستبذل أقصى جهدها وتدخلاتها لتأمين إتاحة العلاج الملائم لمن يحتاجونه بالفعل. وكشف الخولي عن نجاح منظمة الصحة العالمية في بناء نسق معرفي لفيروس «كوفيد-19»، حيث نجحت حتى الآن في عزله وفك تركيبته الجينية ومعرفة الكثير من خواصه ونمط انتقاله.

وأوضح أنه لا توجد دلائل قوية لدى منظمة الصحة على تحور الفيروس إلى سلالات أخرى، موضحاً أن ثمة حديثاً عن مجرد اختلاف طفيف للغاية، لا يرتقي إلى وجود سلالة جديدة بتركيب جيني خاص بها، ولكن ذلك يتطلب الكثير من البحث والدراسة قبل تأكيده أو نفيه.

ونفى الخولي وجود بلدان لم تتحل بشفافية واضحة حول إعلان اكتشاف حالات فيروس كورونا لديها، موضحاً أنه حتى الآن تظهر البلدان التزاماً باللوائح الصحية الدولية المعدلة لعام ٢٠٠٥، والتي تلتزم كل دولة بموجبها بإبلاغ منظمة الصحة العالمية في حالة ظهور أية حالات تفشٍ لأي فيروس أو مرض ما.

(وكالات)



أخبار ذات صلة

عون: كان لبنان يستعد لإطلاق ورشة عمل لمعالجة أزماته الاقتصادية [...]
عون طلب في بداية الاجتماع مع مجموعة الدعم الدولية الوقوف [...]
عون لمجموعة الدعم الدولي للبنان: أرحب بكم سفراء دول صديقة [...]