بيروت - لبنان 2020/10/22 م الموافق 1442/03/05 هـ

قطاع المرأة في تيار العزم ينظم لقاء طبيا حول مرض الصرع

حجم الخط

ضمن برنامج درهم وقاية خير من قنطار علاج نظم قطاع المراة في تيار العزم لقاء تفاعليا طببا حول مرض الصرع اسبابه وانواعه وطرق العلاج مع الاخصائي في الدماغ والاعصاب الدكتور محمد حرب و ذلك في مقر قطاع المراة في طرابلس .

بداية القت مسؤولة قطاع المراة جنان مبيض كلمة رحبت فيها بالحاضرين ورات ان اتباع العادات الصحية يسهم في منع الإصابة بالأمراض، مثل: أمراض القلب، والسكتة الدماغية، وارتفاع ضغط الدم، كما تساعد ممارسة التمارين الرياضية واتباع نظام صحي على تفادي مجموعة كبيرة من المشاكل الصحية

ثم بدا الدكتور محمد حرب كلامه بتعريف مرض الصرع مشيرا الى انه
داء يصيب الدماغ و يحتاج للكثير من العناية والعلاج المستمر و هو مرض مزمن بشكل عام ولكنه لا يمنع المريض من النجاح في حياته طبيعياً لأن المرض لا يغير طبيعة الشخص ولا يؤثر في درجة الذكاء والقدرة على الانتاج و لكنه يؤثر في بعض الأوقات على سلوكيات المريض التي تصبح متوترة أحيانا .
ولفت الى ان أسباب داء الصرع صدور شحنات كهربائية تشبه البرق في الدماغ و الامراض الاخرى في الدماغ و ارتفاع الحرارة وتظهر عند الاطفال والبالغين .
وراى ان تشخيص داء الصرع يتوقف على اهتمام الأسرة وتوعيتها على أهمية المرض واخضاع الشخص الذي يتعرض للتشنج الى الفحص عند طبيب أمراض عصبية للكشف على حالته, أما وسائل التشخيص فمتعددة ومنها تخطيط الشبكة الكهربائية للدماغ التي تساعد في تحديد أي نشاط كهربائي غير طبيعي في الدماغ.

و اشار الى ان علاج داء الصرع هو عبارة عن أدوية مضادة للتشنج و هناك عدة أدوية تستعمل لداء الصرع، منها القديم ومنها الحديث. ومن مميزات الأدوية الحديثة عدم تعارضها مع باقي الأدوية وكذلك بقاء فعاليتها في جسم الانسان مدة أطول مما يساعد المريض على الصيام من دون أي عائق أو حدوث نوبة صرع بخلاف الأدوية القديمة، و هذا العلاج الجديد متوفر في لبنان.
وتناول ايضا بعض الاسعافات الاولية منها :
- الحفاظ على الهدوء وطمأنة من في جوار الحادث
- تفادي اصابة المريض من خلال مسح المنطقة المحيطة بالمريض من اي شيىء حاد او مصدر للخطر.
-مساعدة المريض للاستلقاء ووضع شيىء مسطح ولين تحت رأسه.
- ازالة نظارات المريض وفك ربطة عنقه او اي شيء حول الرقبة مما قد يعيق مجرى التنفس.
- عدم محاولة ايقاف أو تثبيت المريض.
- عدم محاولة اجراء تنفس اصطناعي للمريض.
- ملازمة المريض حتى تنتهي نوبة الصرع بشكل طبيعي ويصبح مستيقظاً تماما.
- عدم تقديم الماء أو الطعام حتى يكون المريض استيقظ تماماً من النوبة.
- محاولة قياس مدة نوبة الصرع فاذا تخطت الخمس دقائق دون أي اشارة تباطؤ أو في حالة صعوبة التنفس أو الشعور بالألم يجب طلب الاسعاف.
وختم الدكتور حرب، قائلا أن مرض الصرع مرض مزمن يلازم المريض طيلة حياته، ومريض الصرع مهدد بالنوبة في أي وقت مثلاً عند قيادة السيارة أو في مواقف أخرى تعرض حياته وحياة غيره للخطر.


أخبار ذات صلة

شامل روكز لم يسمِّ احداً لتشكيل الحكومة الجديدة
النائب فؤاد مخزومي لم يسمِّ احداً لتشكيل الحكومة الجديدة
المشنوق سمّى الحريري: أتمنى أن يكون التأليف أقل تعقيدا مما [...]