بيروت - لبنان 2020/12/03 م الموافق 1442/04/17 هـ

أمير الكويت: وحدتنا هي السلاح الأقوى في وجه التحديات

امير الكويت الشيخ نواف الاحمد يتحدث امام مجلس الامة (كونا)
حجم الخط

شدد أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، امس على أهمية الوحدة الوطنية، مؤكداً أنها السلاح الأقوى في مواجهة التحديات.

وأكد على أهمية التمسك بالثوابت الوطنية، وقال: «نؤكد استمرارنا على نهج الأمير الراحل والتزامنا بالديمقراطية والدستور ودولة القانون».

كما أشار إلى أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء مجلس الأمة.

وأكد أمير الكويت إلتزامه بالسير على نهج أمير البلاد الراحل صباح الأحمد الجابر الصباح.

جاء ذلك في كلمته خلال افتتاح الدور التكميلي لمجلس الأمة (البرلمان) الكويتي، وفق وكالة الأنباء الرسمية (كونا).

وقال الشيخ نواف: «شهدت مسيرتنا الوطنية في الآونة الأخيرة أحداثا مفصلية بالغة الصعوبة؛ إذ فقدنا الوالد والقائد أميرنا الراحل طيب الله ثراه جزاء ما قدمه لوطنه وشعبه وأمته وللإنسانية جمعاء، ونؤكد استمرارنا على مسيرته ونهجه».

وتابع: «أؤكد التزامنا بالديمقراطية منهجا واحترامنا للدستور مبدأ ودولة القانون والمؤسسات نظاما، وحرصنا على ترشيد ممارستنا البرلمانية في تجربة وممارسة راسخة مضى عليها قرابة 60 عاما».

وشدد على ضرورة التمسك بالوحدة والتكاتف الوطني، قائلا: «لقد أثبتت وحدتنا الوطنية على مر السنين أنها بحق سلاحنا الأقوى في مواجهة كافة التحديات والأخطار والأزمات».

بدوره، قال رئيس الوزراء الكويتي صباح خالد الحمد، إن بلاده تعتبر فلسطين قضيتها المركزية وتواصل جهود حل الأزمة الخليجية.

وأوضح في كلمة خلال المناسبة ذاتها: «نشدد على وقوفنا إلى جانب الشعب الفلسطيني ودعم خياراته، وسنواصل المساعي الخيرة لإنهاء الخلاف الذي نشب بين الأشقاء (في الخليج) وأضعف قوتنا، وسنواصل دعم مجلس التعاون باعتباره محققًا لمصالحنا وتطلعات شعبنا».

من جهته، تطرق مرزوق الغانم، رئيس مجلس الأمة الكويتي إلى عدد الملفات التي تواجه المجلس، قائلاً: «إن هناك العديد من الملفات والتحديات أمام المجلس المقبل التي لا تحتمل التأجيل».

يذكر أن مجلس الوزراء الكويتي كان وافق أمس الاثنين على مشروع مرسوم بدعوة الناخبين لانتخابات مجلس الأمة (البرلمان) في الخامس من كانون الاول المقبل.

ولا بد أن يوافق الشيخ نواف الأحمد الصباح، الذي تولى مقاليد الحكم الشهر الماضي بعد وفاة أخيه الأمير الراحل، على هذا المشروع حتى يصبح نافذا.

وكان مجلس الوزراء أعلن في 29 ايلول الماضي، ولي العهد نواف الأحمد الجابر الصباح أميراً للبلاد، بعد وفاة الأمير الشيخ صباح الأحمد الصباح عن 91 عاما.

(وكالات)



أخبار ذات صلة

الجديد: النائب العام في جبل لبنان غادة عون تستمع الى [...]
علوش ردًا على جنبلاط: عندما ينتقد ملك المحاصصة المحاصصة
وزير خارجية إيران: العقوبات الاقتصادية الأميركية جريمة ضد الإنسانية ويجب [...]