بيروت - لبنان 2018/08/17 م الموافق 1439/12/04 هـ

الإحتلال الإسرائيلي يعتقل شاب بذريعة قتله جنديا في الضفة

حجم الخط

أعلن الجيش الإسرائيلي صباح اليوم الأربعاء، اعتقال شاب فلسطيني من مخيم "الأمعري” للاجئين بالضفة الغربية، بدعوى الاشتباه به بقتل جندي الشهر الماضي، وفق صحيفة "يديعوت أحرونوت” العبرية، فيما أصيب 8 فلسطينيين خلال مواجاهات مع الجيش في المخيم.

وأفادت الصحيفة عبر موقعها الإلكتروني، أن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية سمحت صباح اليوم بنشر معلومات تقول إنها اعتقلت الشاب إسلام يوسف أبو حميد (32 عاما) المشتبه به في إلقاء بلاطة على الجندي روني لوبارسكي.

وزعمت "يديعوت أحرونوت” أن "أبو حميد”، يشتبه بأنه ألقى بلاطة (قطعة رخام) على الجندي لوبارسكي، أثناء قيام قوة عسكرية باقتحام المخيم، وأصابه بجروح خطيرة توفي لاحقاً متأثر بها.

وكان الجندي "روني لوبارسكي” يخدم في الوحدات الخاصة "دوفدوفان”، أثناء اقتحام الجيش للمخيم في 24 مايو/أيار الماضي، وأصيب بجروح خطيرة آنذاك وتوفي متأثر بها بعد يومين.

وفي وقت سابق اليوم، أصيب 8 فلسطينيين خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي اندلعت في المخيم ذاته أثناء اقتحامه، وفقاً لمصادر متطابقة.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، إن طواقمها تعاملت مع خمسة مصابين بينهم إصابتان بالرصاص الحي وثلاثة إصابات بالرصاص المطاطي.

فيما أفاد شهود عيان، بأن قوة عسكرية إسرائيلية داهمت المخيم، وشرعت بعملية تفتيش لعدد من المنازل، ما أدّى لاندلاع مواجهات استخدم فيها الجيش الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

ويتعرض مخيم الأمعري لعملية مداهمة شبه يومية واعتقالات لعدد من السكان منذ نحو أسبوعين، عقب مقتل الجندي المذكور قبل نحو ثلاثة أسابيع.


أخبار ذات صلة

الإستعداد لجمعة "ثوار من أجل القدس والأقصى"
هكذا رحب الملك سلمان بالحجاج الايرانيين... وإيران تُعلق!
100 مليون دولار من السعودية للتحالف في سوريا